المحتوى الرئيسى

فريق الأسبوع العربي: الدفاع أفريقي والهجوم "خليجي"

05/18 17:06

دبي- خاص (يوروسبورت عربية) خطف العرب الأنظار في البطولات القارية وبرعوا أمام خصومهم في جنوب وشرق آسيا ووسط أفريقيا بعد معطيات ملفتة ونتائج مؤهلة إلى أدوار متقدمة ترجح كفة نجوم الضاد للظهور في المشهد النهائي على اللقبين الأصفر والأسمر. وبرز من الأفارقة المصري حسني عبدربه والجزائريين حسين مترف ونذير بلحاج والتونسي أسامة دراجي فيما تعملق آسيوياً السعوديين محمد الشلهوب وياسر القحطاني والعراقي هوار ملا والأردني عامر ذيب. "يوروسبورت عربية" تختار توليفة الأسبوع العربي على طريقة 3-5-2، وذلك على النحو التالي:   حراسة المرمى قاسم برهان (الغرافة القطري): رغم خسارة فريقه ووداعه دوري أبطال آسيا على يد الهلال إلا أنه ذاد عن مرماه ببسالة، ولا يتحمل مسؤولية الهدفين الذين فاز بهما الفريق السعودي، ويعد برهان من أفضل الحراسي في المنطقة الخليجية. الدفاع وائل جمعة (الأهلي المصري): فرض نفسه في مباراة فريقه مع الاتحاد السكندري ضمن الجولة 20 من الدوري المصري، وقاد الشياطين الحمر للفوز بهدف من ضربة جزاء، وقدم وائل خلال اللقاء عرضاً دفاعياً قوياً على الرغم من مشاكسات مهاجمي الاتحاد. حسين مترف (وفاق سطيف الجزائري): قيد تحركات لاعبي القطن الكاميروني في إياب دور ال16 من دوري أبطال أفريقيا وأحرز الهدف الثاني غير أن ذلك لم يمنع القطن من حجز بطاقة العبور لدور المجموعات بعدما كان قد فاز ذهاباً 4-1. نذير بلحاج (السد القطري): مدافع صلب وقوي البنية من المدرسة الجزائرية، يمتلك من الإمكانات الفنية والتكتيكية الكثير وبرز مع السد في دوري أبطال آسيا ليسهم في تأهله إلى دور ال16 عن جدارة بفضل أداءه المتوازن دفاعاً وهجوماً. الوسط حسني عبدربه (الإسماعيلي المصري): يبدو أنه عاد إلى أوج عطاءه بعد غياب طويل عن المستوى المعهود، وسطع نجمه في مباراة الدراويش مع سموحة في الجولة 20 من الدوري المصري حيث لم يكتف بصناعة الهجمات وإنما أحرز هدفين من أصل أربعة في المباراة التي انتهت صفراء 4-2. هوار ملا (الاستقلال الايراني): لاعب لا يكل ولا يمل من الحركة في وسط الميدان ليخلق الفرص ويصنع الأهداف ويشارك في تسجيلها، وهو ما فعله النجم العراقي في مباراة الجولة الأخيرة من دور المجموعات في دوري أبطال آسيا أمام النصر السعودي والتي أسفرت عن فوز ايراني 2-1 لكنه لم يكن كافياً لبلوغ الدور الثاني. محمد الشلهوب (الهلال السعودي): مراوغ من الطراز الرفيع ويلعب على الطريقة البرازيلية في الاقتحام من العمق بكرات قصيرة وطويلة قلما تخطئ المهاجمين ولعل وجوده في الملعب بمباراة الزعيم مع الغرافة القطري حسم التأهل للسعوديين إلى الدور الثاني من دوري أبطال آسيا. عامر ذيب (الإمارات الإماراتي): نجح المحترف الأردني عامر ذيب في خطف الأنظار بدوري أبطال آسيا وكاد يقود الإمارات –أحد أندية الدرجة الأولى "الهواة"- إلى الدور الثاني لكن الفريق حل ثالثاً في مجموعته وكسب احترام المراقبين وخصوصاً ذيب الأردن الذي بدأت أندية إماراتية تتسابق على التعاقد معه في الموسم المقبل. أسامة دراجي (الترجي التونسي): يؤكد في كل المباريات التي يخوضها أنه نجم فوق العادة في هندسة الكرات وتمويل رفاقه المهاجمين ويقدم أروع عروضه في الدوري التونسي وآخرها أمام الصفاقسي حيث فاز بثلاثية نظيفة سجل منها الدراجي هدف السبق. الهجوم ياسر القحطاني (الهلال السعودي): رأسياته خطيرة ولدغاته قاتلة لحراس المرمى وقد تألق في لقاء الهلال مع الغرافة في الجولة الحاسمة للتأهل إلى الدور الثاني من دوري أبطال آسيا بعد إحرازه الهدف الأول برأسه الذهبية. سالم صالح (الوحدة الإماراتي): كشر عن أنيابه مع الوحدة وبات أحد أبرز مهاجميه الذين يعول عليهم المدرب النمساوي جوزيف هيكسبيرغر، وقد أحرز سالم أربعة أهداف لأصحاب السعادة في المباراتين الأخيرتين من الدوري الإماراتي وآخرها في شباك الشارقة ضمن الجولة 18. من محمد الحتو  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل