المحتوى الرئيسى

لوباريزيان: ضحية اعتداء رئيس صندوق النقد مسلمة محجبة

05/18 19:38

كشف بلاك ديالو، شقيق عاملة النظافة التى حاول رئيس صندوق النقد الدولى دومينيك ستروس – كان الاعتداء عليها فى شرفته بفندق السوفيتيل بمنهاتن، فى حوار انفردت بنشره صحيفة لوباريزيان، العديد من المفاجآت التى قد تثبت التهم على ستروس وتعزز من موقفها. "شقيقتى مسلمة ملتزمة وترتدى الحجاب"، هكذا بدأ ديالو شقيق المُعتدى عليها حديثه، رافضاً فكرة اختلاق نافيساتو لمؤامرة من أجل الإطاحة بستروس – كان، مضيفا: "أختى غير قادرة على اختراع قصة مماثلة، فهى ليست من هذا النوع، إنها مسلمة ملتزمة وترتدى الحجاب التقليدى على رأسها. وأضاف مستنكراً: "نافاسيتو لا تفقه شيئاً فى السياسة، وأؤكد لك أنها لا تعلم اسم رئيس بلدية نيويورك حتى!"، مؤكداً أن شقيقته امرأة شريفة تجاهد من أجل تربية ابنتها البالغة من العمر تسعة أعوام. ورداً على سؤال كيف علم هوية من اعتدى على شقيقته، قال إن شقيقته اتصلت به ليلة الحادث وأخبرته أن شيئاً ما حدث لها، وأكدت له أنها برفقة طبيب شرعى وشرطى، ولكنه وقتها لم يعلم سوى من إحدى القنوات المحلية التى أذاعت خبر توقيف دومينيك ستروس – كان، ومن ثم ربط الحادثين ببعض. وعن حالتها الآن، قال بلاك ديالو، إن شقيقته تحت "تأثير صدمة كبيرة"، موضحاً أنها فى حماية الشرطة التى ترعاها فى مكان سرى، وذلك لأنها ترفض مقابلة الصحفيين. وذكرت الصحيفة أن بلاك ديالو، شقيق الضحية نافاسيتو، يدير مطعما يقدم مأكولات أفريقية بشارع فريدريك دوجلاس بنيويورك، انتقل إلى أمريكا بعد أن قضى حوالى 16 عاماً فى فرنسا، برفقة أخته نافاسيتو، التى تعمل فى فندق السوفيتيل منذ ثلاثة أعوام ولديها طفلة اسمها "دانا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل