المحتوى الرئيسى

دعوى قضائية ضد وزير العدل لإحالة خبراء الطب الشرعي المقصرين في عملهم الى التأديب

05/18 14:27

أقام أحد المواطنين دعوى قضائية أمام محمكة القضاء الاداري ضد وزير العدل ورئيس مصلحة الطب الشرعي يطالب بإحالة خبراء الطب الشرعي الذين لم يقوموا بأداء ما تمليه عليهم وظيفتهم سواء أثناء ثورة 25 يناير أو قبلها الى المحاكمة التأديبية تمهيدا لفصلهم عن العمل الذى من المفترض أن يقوما عليه شرفاء يعرفوا أن عملهم نبراسا للعدالة. وأضاف المواطن محمد فرحات في دعواه أن معظم المصريين الذين تعاملوا مع مصلحة الطب الشرعي بأقسامه المختلفة يعرفون مدى الظلم والجور الذين تعرضوا ليه بسبب إهمال بعض العاملين بالطب الشرعي وعدم تقديرهم لأهمية عملهم كمكمل للعدالة ، ولفت الى أنه تعرض للظلم بسبب  خبراء الطب الشرعي،  مضيفا أنه  مواطن مصري معروف عنه الصدق و الأمانة، ولأنه تاجر تعامل ماليا مع شخص ما حيث قام بإقراضه مبلغ مالى كبير،  وقام هذا الشخص على أثر ذلك بالتوقيع له عن وصل أمانة بقيمة هذا المبلغ  إلا أن هذا الشخص إستولي على المبلغ وبدده ورفض إرجاعه الأمر الذى دفع فرحات  بمقاضاة هذا الشخص أمام القضاء الذى أصدر حكما بسجن هذا الشخص سنة مع الشغل وكفالة وألزمه بالتعويض إلا أن هذا المتهم قام بالإستئناف على الحكم وطعن بتزوير توقيعه فعرض الأمر على مصلحة الطب الشرعي التى أصدرت تقريرا إبتدائيا بمعرفة خبير واحد  أقر بصحة توقيع المتهم على إيصال الأمانة  إلا أن التقرير رغم إقراره بصحة توقيع المتهم على إيصال الأمانة وهو ما يؤكد حصوله على أموال من المدعى إلا أنه تضمن عبارات سب وقذف في حق المدعى " فرحات " الأمر الذى جعله يتقدم بالطعن على التقرير الصادر من رئيس مصلحة الطب الشرعي وإعادته لمصلحة الخبراء التى أوردت تقرير يتعارض مع الواقع حسب المدعى مضيفا أن التقرير الذى أعده لجنة تضم ثلاثة من خبراء الطب الشرعي  لم يفرق بين الطاعن والمطعون ضده وكتب إسم المتهم بدلا من مقيم الدعوى ووجهت إتهامات للصاحب الدعوى رغم أنها ليست بجهة إتهام. وأكد فرحات في دعواه على أن الاهمال يشوب عمل مصلحة الطب الشرعي مما يتسبب في ضياع حقوق المواطنين وشدد فرحات على ضرورة إحالة المسئولين المقصرين في عملهم بالطب الشرعي الى المحاكمة التأديبية. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل