المحتوى الرئيسى

إحالة إبراهيم سليمان ومجدي راسخ إلى الجنايات

05/18 13:00

كتب- خالد عفيفي: أحال المستشار د. عبد المجيد محمود، النائب العام، محمد إبراهيم سليمان، وزير الإسكان الأسبق، و4 من نوابه ورجل الأعمال مجدي راسخ، رئيس مجلس إدارة شركة "سوديك" وصهر الرئيس المخلوع حسني مبارك؛ إلى محكمة الجنايات؛ بتهمة التربح والإضرار العمدي بالمال العام، والاشتراك في تلك الجرائم.   وكشفت تحقيقات النيابة العامة عن قيام الوزير السابق وبعض نوابه بالموافقة على طلبات غير قانونية تقدم بها راسخ؛ ليتنازل عن بعض المساحات من الأرض التي خصَّصتها له الوزارة بعد ثبوت إخلاله بالتزاماته المالية والبنائية الواردة بالعقد، والتي كانت تستوجب فسخ عقد التخصيص واستعادة الأرض بالكامل، ومساحتها  2550 فدانًا بمدينة الشيخ زايد، إلا أنهم اكتفوا بسحب جزء منها مساحته 885 فدانًا فقط؛ ما قدم أرباحًا غير شرعية لرجل الأعمال المذكور والشركة بمبلغ 907.7 ملايين جنيه، فضلاً عن التصريح له ببيع مساحة مليون متر من هذه الأرض للغير بمبلع مقداره 81 مليون جنيه على خلاف القواعد المقررة، كما أعفاه سليمان من سداد 13.8 مليون جنيه مقابل رسوم التنمية الشاملة التي فرضها على جميع الشركات الأخرى.   وأكدت أقوال الشهود وتحريات مباحث الأموال العامة والرقابة الإدارية وتقارير خبراء وزارة العدل والجهاز المركزي للمحاسبات؛ وقوع الجرائم موضوع التهم السابقة، ومسئولية المتهمين عنها وثبوتها في حقهم.   وأشار المتحدث الرسمي للنيابة العامة إلى أنه وردت مؤخرًا تقارير خبراء وزارة العدل بشأن البلاغات السابقة في حق الوزير الأسبق عن مخالفاته في تخصيص بعض المساحات والوحدات للأغراض السكنية لبعض الأفراد، وتُجري النيابة العامة دراستها، وإتمام التحقيقات بشأنها، والتصرف فيها فور إنجازها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل