المحتوى الرئيسى

إحالة «ابراهيم سليمان» ومجدي راسخ لـ«الجنايات» لاتهامهما بإهدار المال العام

05/18 12:49

قرر النائب العام، الأربعاء، إحالة محمد إبراهيم سليمان وزير الإسكان الأسبق، وأربعة من نوابه ورجل الأعمال مجدي راسخ، والد هايدي زوجة علاء مبارك نجل الرئيس السابق حسني مبارك، إلى محكمة الجنايات بعد اتهامهم بارتكاب والاشتراك في  جرائم التربح والإضرار العمدي بالمال العام. وقال المتحدث الرسمي للنيابة العامة إن النائب العام وافق على إحالة سليمان ونوابه الأربعة وراسخ، رئيس مجلس إدارة شركة سوديك، بعد أن كشفت التحقيقات قيام الوزير وبعض نوابه بالموافقة على طلبات غير قانونية تقدم بها رجل الأعمال عن تنازله عن بعض المساحات من الأرض التي خصصتها له الوزارة بعد ثبوت اخلاله بالتزاماته المالية والبنائية الواردة في العقد، والتي كانت تستوجب فسخ عقد التخصيص واستعادة الأرض بالكامل ومساحتها 2550 فدانا في مدينة الشيخ زايد، إلا أنهم اكتفوا بسحب جزء منها مساحته 885 فدانا فقط، مما أربح رجل الأعمال والشركة التي يمثلها 907 مليون و700 ألف جنيه، فضلا عن التصريح له ببيع مساحة مليون متر من هذه الأرض للغير على خلاف القواعد المقررة مما أربحه مبلغًا ماليًا آخر وقدره 81 مليون جنيه، كما أعفاه الوزير الأسبق من سداد 13 مليون و800 ألف جنيه مقابل رسوم التنمية الشاملة الذي فرضها على جميع الشركات الأخرى، وذلك على خلاف القواعد المقررة. وأوضح المتحدث أن أقوال الشهود وتحريات مباحث الأموال العامة والرقابة الإدارية وتقارير خبراء وزارة العدل والجهاز المركزي للمحاسبات أكدت وقوع الجرائم موضوع التهم. وأشار إلى أن تقارير خبراء وزارة العدل التي وردت مؤخرًا بشأن البلاغات السابق تقديمها في حق الوزير الأسبق، كشفت عن مخالفاته في تخصيص بعض المساحات والوحدات للأغراض السكنية لبعض الأفراد وتجري النيابة العامة دراساتها واتمام التحقيقات بشأنها والتصرف فيها فور انجازها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل