المحتوى الرئيسى

اتهام جندي امريكي سادس بقتل مدنيين أفغان

05/18 12:38

سياتل (رويترز) - وجه الادعاء العسكري في الولايات المتحدة الاتهام الى جندي امريكي سادس له صلة مباشرة بمقتل مدنيين أفغان عزل. وهذه هي المرة الاولى منذ صيف عام 2010 التي يوجه فيها الجيش رسميا اتهامات جديدة في القضية التي ينظر فيها في احتمال ارتكاب القوات الامريكية اعمالا وحشية خلال حربها في أفغانستان التي قاربت على عشر سنوات. ووجه الاتهام الى السارجنت ديفيد برام (27 عاما) بالتحريض على القتل وعدم الابلاغ عن جرائم تضمنت جريمة القتل وتلفيق دليل بالقرب من جثة مواطن افغاني. كما وجه له الاتهام بالمشاركة في "محادثات حول التخطيط للقتل" مع مرؤوسين له وبالهجوم بسلاح خطر على مدنيين أفغان. وقالت الميجر كاثلين تيرنر المتحدثة باسم قاعدة لويس - مكورد المشتركة وهي القاعدة التي ينتمي اليها برام وزملاؤه المتهمون والواقعة بالقرب من تاكوما بواشنطن ان برام سيبقى طليقا حتى محاكمته. وكان الادعاء العسكري قد امر العام الماضي بمثول برام امام المحكمة بخمس تهم اخرى كان اخطرها اتهامه بالتخطيط والمشاركة في ضرب جندي أمريكي كان بعض الجنود يخشون ان يشي للمحققين بتعاطيهم الحشيش. واذا أدين برام في جميع التهم العشر المنسوبة اليه فقد يحكم عليه بالسجن لما يصل الى 21 عاما. وكان خمسة جنود اخرون من وحدة المشاة التي كانت تعرف سابقا باسم لواء سترايكر الخامس قد وجهت اليهم تهمة القتل العمد فيما يتصل بمقتل ثلاثة مدنيين أفغان في جريمة يقول المحققون انها نفذت بحيث تبدو وكأنها حدثت خلال عمليات قتالية مشروعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل