المحتوى الرئيسى

باحث إسرائيلي: أزمة مصر تنذر بمواجهة حربية ضد إسرائيل يجب الاستعداد لها

05/18 11:13

القدس المحتلة: يرى المستشار السابق في وزارة الأمن الإسرائيلية يحزقيئيل درور ان أزمة مصر تشير إلى أن الشرق الأوسط يتوجه نحو أعاصير،متوقعا مواجهة حربية واسعة النطاق يجب ان تستعد لها اسرائيل لسحق من يفكر في شن حرب عليها او من يقدم المساعدة له.ونقلت وكالة "سما" الفلسطينية عن درور، الذي يعمل محاضرا في الجامعة العبرية في القدس الغربية،قوله "ان منطقة الشرق الأوسط ستشهد أعاصير سياسية كبيرة، وبالتالي يجب أن تنسجم السياسة الأمنية في إسرائيل مع الجوهر الجديد لهذه الأعاصير"،موضحا "يجب تطوير قدرات غير فتاكة من أجل احتواء عدوانية جماهير غاضبة والتصدي لها".وأضاف الباحث الإسرائيلي "إن الأزمة في مصر تشير إلى أن الشرق الأوسط يتوجه نحو أعاصير، سيكون لها انعكاساتها المهمة على السياسة الإسرائيلية، ويفرض الفشل الإستخباراتي الإسرائيلي في عدم توقع الأحداث في تقويم الوضع في مصر وباقي الدول العربية والإخفاقات الأخرى، إصلاحا داخليا وجذريا للأجهزة الإستخباراتية، مع التشديد على تطوير القدرة على فهم الأحداث في العمق، وما تحمله من أعاصير مرتقبة".ويعتقد ان الدول العظمى بدلا من محاولة بلورة الوقائع على الأرض بما يخدم مصالحها، مرغمة على التأقلم وفقها، حتى لو فرض عليها ذلك التخلي عن صديق، مثل مبارك،موضحا "ومغزى هذا الدرس القاسي أن التأييد الأمريكي لإسرائيل في المدى البعيد ليس أمرا بديهيا، وهذا ما يفرض على الأخيرة أن تعمل جاهدة للحفاظ على وجودها ولتعزيز قوتها".ومن جهة أخرى،قال درور، إن الأعاصير التي تعصف بالمنطقة تزيد في الأهمية الجيو - إستراتيجية لدولة مستقرة وديمقراطية وقوية مثل إسرائيل، في منطقة لها أهميتها العالمية، فعلى سبيل المثال، تستطيع إسرائيل في أوقات الأزمات المساهمة في ضمان تدفق النفط الذي تحتاج إليه أوروبا.وطالب إسرائيل بالعمل على تدعيم مكانتها الدولية بناء على هذه الحقائق، مع التشديد على أن النزاع العربي- الإسرائيلي لا يشكل السبب الأساسي في عدم الاستقرار في المنطقة.وأضاف "تثبت الأحداث التي تمر بها المنطقة أن قوة الشارع تزداد، الأمر الذي يبشر بصعود أطراف جديدة إلى السلطة، وبالتالي، فإن الاستعدادات الإسرائيلية لمواجهة الوضع الجديد يجب أن تعمل على التخفيف من عداء الجماهير لها، وذلك عبر التوجه إلى الشباب في الدول العربية من خلال وسائل الاتصال الاجتماعي وقنوات أخرى، مع التأكيد على تطلع إسرائيل إلى السلام، وقدرتها على المساهمة في تحقيق تقدم المنطقة اجتماعيا واقتصاديا، كما أن من شأن جمع إسرائيل بين الديمقراطية وقوة المؤسسة الدينية، أن يقدم إجابة لها في الدول الإسلامية، على حد قوله.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 18 - 5 - 2011 الساعة : 7:55 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الأربعاء , 18 - 5 - 2011 الساعة : 10:55 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل