المحتوى الرئيسى

خطة لإنهاء الأزمة المرورية بالقاهرة

05/18 10:03

أمانى أبو الحسن - أزمة السولار تسببت في تكدس مروري أمام محطات البنزينتصوير: محمود خالد Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  كشف محمد مختار الحملاوى نائب محافظ القاهرة للمنطقة الشرقية عن بدء عمل اللجنة التى شكلها عبدالقوى خليفة محافظ القاهرة لتخطيط وإدارة مشروعات النقل الحضرى بالقاهرة، التى تضم أساتذة متخصصين فى مجالات الطرق والنقل والمرور والتخطيط العمرانى من المعهد القومى للنقل، والهيئة العامة للتخطيط العمرانى والبحوث الفنية بإدارة المرور، وجهاز هندسة وتخطيط المرور، ومديرية الطرق والنقل تحت إشراف الحملاوى لاتخاذ إجراءات وحلول سريعة لحل المشاكل المرورية بالقاهرة.وقال الحملاوى لـ«الشروق» إن اللجنة اتفقت على أهمية وضع حلول سريعة للأزمة المرورية التى يعيشها المواطن القاهرى هذه الأيام، مشيرا إلى أن اللجنة ستهتم بالحلول التى وضعها البنك الدولى فى دراسة له حول الأزمة المرورية فى القاهرة الكبرى وعدد من الحلول المقترحة فى الدراسة التى أكدت أن هناك 10 محاور مرورية فى القاهرة التى ترتكز فيها الأزمة وأهمها طريق النصر والعروبة وجسر السويس والكورنيش وطريق السويس والإسماعيلية.وأضاف رئيس اللجنة أنه تم الاتفاق على وضع حلول قصيرة المدى لوضع حلول سريعة يشعر من خلالها المواطن بالانفراجة المرورية وهى تعمل بشكل أساسى على رفع كفاءة الطرق الفرعية لتوزيع الكثافات عليها، وكذلك إعادة النظر فى أماكن «U-turn» بحيث لا تكون أماكن توزيعها بشكل عشوائى ولكن يجب أن تكون أماكنها فى الطرق العريضة. وأشار الحملاوى إلى وجود دراسة أخرى نفذتها مؤسسة «الجايكا» اليابانبة ــ التى اقترحت عمل مترو الأنفاق لحل الأزمة المرورية ــ فى عام 2002 على أسباب الأزمة المرورية فى القاهرة الكبرى لوضع حلول ولكنها تتطلب خطة على المدى الطويل وهو ما اتفقت عليه اللجنة، مؤكدا ضرورة عودة السيطرة والانضباط المرورى فى الشارع، وفتح الجراجات أسفل العقارات وتشغيلها فى الغرض المنشأة من أجله، وتحويل جميع الأراضى الفضاء إلى ساحات انتظار تدار بمعرفة الأحياء أو أصحابها لحين صدور ترخيص بإقامة مشروعات عليها وقتها يتم ردها فورا لمالكها.وقال الحملاوى إن هناك العديد من الأحكام القضائية التى تلزم المحافظة بالموافقة على التعلية لمبانى على الرغم من عدم وجود جراجات أو لأسباب تحويل النشاط من سكنى إلى تجارى وإهدار الاشتراطات البنائية، وطالب بسرعة دراسة رفع كفاءة الطرق السطحية أسفل الطريق الدائرى وأنفاقه البالغ عددها 18 نفقا التى ستؤدى إلى ربط شرق وغرب الطريق الدائرى، ومنع الانتظار النهائى عليه وعدم السماح بسير الميكروباص أعلى الطريق الدائرى وإغلاق الفتحات العشوائية. ومن جانبه استعرض المهندس سامى أبوزيد رئيس الإدارة المركزية للبنية الأساسية بالهيئة العامة للتخطيط العمرانى أهم مشروعات الطرق التى تقوم على استكمال الطريق الدائرى الإقليمى والدائرى الأول والطرق الرابطة بينهم مع رفع كفاءة وتطوير المحاور السريعة ذات الأولوية بالقاهرة لاستيعاب أكبر عدد من الرحلات اليومية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل