المحتوى الرئيسى

من الأطباء للمرضى: (مضربون من أجلك أنت)

05/18 10:03

الشروق - مجموعة من الأطباء أثناء اعتصامهم أمام مستشفي المنيرةتصوير: إيمان هلال Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  لم تفلح الإجراءات التى اتخذتها، وزارة الصحة، على مدار الأسبوع الماضى، فى أن تثنى الأطباء عن الاستجابة لدعوة الإضراب الجزئى التى أطلقتها اللجنة العليا للإشراف على إضراب الأطباء، وتسببت فى إصابة قطاع عريض من مستشفيات المحافظات بالشلل، أمس.وكانت اللجنة أصدرت بيانا، أمس الأول، للتأكيد على دعوتها للإضراب بسبب ما وصفته بانه «تجاهل من الحكومة لمطالب الأطباء»، وذلك على الرغم مما أعلنته وزارة الصحة عم أنها «لبّت جميع مطالب الأطباء »، وكذلك النقابة العامة للأطباء لقرارت المجلس الأعلى للصحة حول المشروع المقدم من الوزارة بشأن زيادة موازنة المنظومة الصحية فى مصر. وشهد يوم أمس، مشاركة ملحوظة من أطباء المحافظات، وهو الإضراب الذى يستمر لأربعة أيام، ولا يشمل عمل الأطباء فى أقسام الطوارئ والاستقبال والحالات الخرجة والعمليات. وفق إرشادات اللجنة التى تضمنتها بيانات وزعت فى غالبية المحافظات.ففى محافظة المنيا، بدأ الأطباء المضربون يومهم بالتوقيع فى دفاتر الحضور والانصراف، قبل أن ينظموا وقفة احتجاجية خلال فترة الإضراب أمام العيادات الخارجية والأقسام الداخلية بالمستشفيات، رافضين دخول المكاتب الإدارية، وكذلك العمل بالعيادات الخارجية، ما تسبب فى إصابة العيادات الخارجية بجميع مستشفيات المحافظة بالشلل التام، ولم تفلح محاولات مديرى المستشفيات ووكيل وزارة الصحة فى إنهاء الإضراب وتشغيل هذه العيادات ولو جزئيا. نبيل الجارحى نقيب الأطباء فى المحافظة قال لـ«الشروق» إن إضراب الأطباء «يأتى احتجاجا على الرواتب المتدنية للأطباء وتصنيفهم فى الكوادر الوظيفية على أنهم فئة ثالثة، علما بان الأطباء لا يمارسون أعمالهم إلا بعد 7 سنوات من الدراسة والتدريب». ووسط تأمين من أفراد من الشرطة والجيش للمستشفيات، شارك أطباء الإسماعيلية فى الإضراب، والذى شمل المستشفيات والمستشفيات المركزية والعامة، لينضم إليهم أعداد من الصيادلة وأطباء الوحدات الصحية، ليقتصر العمل داخل المستشفيات على أقسام الطوارئ والعناية المركزة والفشل الكلوى والأطفال المبتسرين. ورفع الأطباء لافتات كتبوا عليها «أخى المواطن: عفوا هذه الخدمة لا تليق بك»، و«من أجل صحة أفضل» و«مطلبنا منظومة صحية عادلة». مدير عام الصحة بالإسماعيلية محمد الهياتمى، رفض الاعتراف بوجود إضراب، وقال فى تصريحات لـ«الشروق» أن أطباء المحافظة «لم يضربوا إطلاقا عن العمل، ولكنهم نظموا وقفة احتجاجية فحسب، للتعبير عن مطالبهم المشروعة تماما وفى صالح المريض، والتى لا تقتصر على زيادة الرواتب، وإنما تنصب كذلك على تحسين الرعاية الصحية بالقطاع الصحى».وفيما رصدت «الشروق» إصابة مستشفيات جنوب سيناء بحالة من الشلل التام بعد، نتج عنها تكدس المرضى امام شبابيك التذاكر، قال مدير مستشفى شرم، محمد فتح الله، إن الأطباء المضربين «لا يتجاوز عددهم 8 أطباء فقط من اصل 65 طبيبا، جميعهم من النواب»، نافيا أن يكون الإضراب «مؤثرا على سير العمل»، مشيرا إلى ان قسم الرعاية المركزة الذى يضم الرئيس المخلوع حسنى مبارك وزوجته سوزان ثابت «يضم 10 أطباء يتابعون كل حالات العناية وعددهم 16 حالة بينهم 10 من البدو»، وأكد فتح الله على «تحويل الأطباء المضربين إلى التحقيق». وتكدس المرضى فى أفنية مستشفيات محافظة كفر الشيخ، وهو ما رصدته «الشروق» فى مستشفيات كفر الشيخ العام وقلين الحامول والرياض وبلطيم وسيدى سالم وبيلا مطوبس وفوه المركزى ومختلف الوحدات الصحية. ووزعت نقابة الأطباء فى المحافظة منشورات على المرضى حملت توقيع «أطباء مصر الشرفاء» للتأكيد على أن الأطباء «أضربوا فقط من أجل الشعب المصرى ومن أجل تحسين أحوال الصحة والاهتمام بصحة مرضى مصر وزيادة ميزانية وزارة الصحة إلى 3% من ميزانية الدولة، وزيادة رواتب الأطباء حتى يتفرغوا لعلاج المرضى فى مستشفيات الحكومة». محمد فؤاد عبدالمجيد نقيب أطباء المحافظة علق على الإضراب بقوله: «مستمرون حتى تتحقق مطالب الأطباء العادلة والتى تصب فى مصلحة الشعب المصرى أولا». ونشبت مشاجرات ومشادة فى مستشفى المنصورة الدولى بين المرضى والأطباء بسبب الإضراب عن العمل فى العيادات الخارجية، وهو ما تكرر فى مستشفيى الحميات والصدر، اللذين شهدا إضرابا كاملا، باستثناء استقبال الحالات الطارئة فقط.وفى مستشفى منية النصر تقدم أطباء بشكوى إلى اللجنة العليا للاضراب، بعدما حولتهم مديرة المستشفى إلى مجلس تأديب «بالمخالفة لقرارات الجمعية العمومية»، بحسب الاطباء المضربين على موقع اللجنة العليا للإضراب بالدقهلية.«أصدرت اللجنة العليا لإضراب الأطباء بالمحافظة بيانا أدانت فية الأطباء المنتمين إلى جماعة الإخوان المسلمين، وأعضاءها بمجلس نقابة الأطباء بالمحافظة، وذلك ردا على «ما يروجونه من شائعات ضد الإضراب» أمس، تكذيب ما تردد عن «فض الإضراب وانتهاء مشكلات الأطباء».واصطف مئات المرضى أمام أبواب مستشفيات جنوب سيناء، وخاصة الواقعة فى مدينة الغردقة، نتيجة لمشاركة أطباء المحافظة فى الإضراب، والاعتصام أمام أبواب المستشفى. كان أطباء مستشفى الغردقه العام أثناء عمليات المرور على المرضى للمتابعة الدورية فى ساعة مبكرة من صباح أمس قد تجمعوا وتركوا المرضى قبل الانتهاء من عمليات المتابعة وقاموا بالاعتصام والإضراب عن العمل أمام أبواب المستشفى.وفى الفيوم قال مصدر مطلع بمستشفى الفيوم العام إن أطباء المستشفى «لم يضربوا عن العمل، والعيادات الخارجية تعمل بكامل طاقتها».شارك فى التغطية: أميرة محمدين وماهر عبدالصبور وميشيل عبدالله ومحمد نصار ونعمان سمير وحمادة الشوادفى وكمال الجزيرى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل