المحتوى الرئيسى

نجحنا لاننا حزمنا الامر بقلم:فياض عبد الكريم فياض

05/17 21:20

نجحنا لاننا حزمنا الامر فياض عبد الكريم فياض الشغل الشاغل لحديث ما يزيد عن 150 الف موظف وجميع من له علاقة بالتجارة من الدائنين للموظفين كان بالامس حول صرف الرواتب, قبلها بيوم نشرت الوكالات خبر اتصال السيدة كيلنتون والسيد بلير برئيس الوزراء الفلسطيني لاعلامه بان السيد نيتنياهو اصدر اوامره لتحويل مستحقات السلطة من اموال الضرائب والجمارك. لماذا استجاب نيتياهو لتنفيذ الاوامر التي صدرت له من المعلمين الكبار ومعروف ان نتينياهو مع انه حاطط راسه براس اوباما ولا يحسب له حساب .... الوضع بكل بساطه ان السلطة الفلسطينية وجدتها فرصه مناسبة لتسوية بعض الحسابات مع اسرائيل وارادت السلطة رفع القضية الى مجلس الامن لاستصدار قرار بالزام اسرائيل بعدم المس بهذه الاموال والسلطة معنية بمراجعة كافة اتفاقيات برتوكول باريس التجارية .... لان السلطة فاقدة لكثير من حقوقها في تلك الاتفاقيات .... واسرائيل لا تريد هيئة الامم وامريكا لا تريد هيئة الامم لانها بين خيارين صعبين وهما الفيتو او اقناع اسرائيل بنفيذ الاوامر. التوحد قوة والوحدة هي الطريق لرفع املعنويات والثقة بالنفس , وان هذا التاخير في الرواتب لمدة اسبوع على الاقل يجب ان لا يمر مرور الكرام , بل يجب اخذ العبر والاستفادة من دروسه , والحكومة القادمة يجب ان تضع في حسابها عدم اتاحة الفرصة لاسرائيل بالتحكم بحقوقنا , لذا ما دمنا غير قادرين على اجبار اسرائيل على اعطائنا حقوقنا يتوجب علينا تاسيس وتشكيل اللوبيات المناصرة لنا من الدول المؤثرة على اسرائيل . وقبل كل هذا يتوجب على الحكومة وبمساعدة الشعب التفكير في الحلول لتقليل الدين العام المطلوب من الحكومة للشعب والمقاولين والشركات والقطاع الخاص والالتزامات المالية للدول التي نرسل لها التحويلات الطبية وان نوجد لانفسنا مؤسسات تغنينا عن التحويلات .... ان السلطة والحكومة مدينة ب 2 مليار دولار لجهات متعددة وهذا المبلغ يساوي اكثر من ميزانيتا وهو يقارب الدخل القومي للبلاد وهذا يشكل حالة خطيرة .... ومن الواجب التفكير بها ..... حال السلطة حال الاسرة فاذا كانت الاسرة تملك سيارة وتسكن في بيت مستاجر وتتصرف بصورة مماثلة للطبقة الارستروقراطية وهي مثقلة بالديون فانها من داخل نفسها تبدأ بفقدان احترامها لنفسها .... يجب علينا التصرف بقدر الامكانيات المتاحة والمثل يقول " مد رجليلك على قد فراشك " .... اكاد استغرب من المنادين للاضرابات لرفع الاجور ونحن نستدين من البنوك شهريا من اجل اكمال الرواتب !!!! تهانيا لحكومتنا التي بسياستها الحكيمة استطاعت ان تجبر اسرائيل على تحويل المستحقات وتراجعت عن قرارها بوقف التحويل تحت تظهر سياسة الحكومة المقبلة ؟؟؟ وتهانينا لجيش الموظفين الذين عذروا الحكومة على التاخير .... Fayyad@live.com www.fayyad-pl.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل