المحتوى الرئيسى

> 26 حزبا وحركة سياسية يطلقون حملة تطالب بدستور جديد قبل الانتخابات البرلمانية

05/17 21:12

 تبدأ الأحزاب والقوي السياسية حملة تحت شعار «الدستور أولا» وتستهدف الحملة التي تضم حركات كالجمعية الوطنية للتغيير وصوتي مطلبي وغيرهما بجانب الأحزاب القائمة والأحزاب تحت التأسيس تحديد آليات حكم البلاد أولا قبل إجراء الانتخابات البرلمانية. وتدعو هذه القوي لاتخاذ تحرك موحد حال عدم تنفيذ مطالبهم وتتبع الحملة فكرة اللامركزية حيث تحشد هذه القوي عناصر مؤيدة لأفكارها بالقواعد في المحافظات لتنفيذ مطالبهم وتدفعهم هذه القوي حول فكرة مقاطعة الانتخابات حيث يرفض بعضهم الحكم علي الانتخابات من الآن. وقال أحمد دراج الناشط بالجمعية الوطنية للتغيير «هناك 26 حزبا وحركة تشارك في هذه الحملة والإخوان ترفضها لأنها تريد إجراء الانتخابات الآن». وأضاف لابد من تحديد آلية إدارة البلاد أولا قبل إجراء الانتخابات واستكمال باقي مؤسسات الدولة وأعلن حزبا الوفد والتجمع أنهما من السابق لأوانه حسم فكرة مقاطعة الانتخابات البرلمانية لحين معرفة صيغة قانون مباشرة الحقوق السياسية وإمكانية فكرة صياغة دستور من الآن وتشهد القوي السياسية انقساما حول فكرة الدعوي لمليونية أو لاعتصام من أجل دستور جديد حيث يري بعضهم ضرورة إيجاد لغة حوار بعيدة عن المليونيات مع المجلس الأعلي للقوات المسلحة والحكومة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل