المحتوى الرئيسى

امة اقرأ

05/17 21:10

ولا تقليلا من شأن الرجل لأه.....بلاش كذب على نفسك وعلى الناس خليكى ست صريحه...ماتخافيش من الرجاله ولا تكونى كذابه.. فالذى يكذب لا يصدقه احد ولا يقتنع به احد اولا قبل كل شىء ....كالعاده ست معقده مقفوله على فكره واحده اودعها الشيطان الرجيم فى عقلك وسوف تعيشين وتموتين عليها ثم تعرفى انكى كنتى تطاردين خيطا من الدخان تماما مثل حليم الذى ملأ الدنيا اوهام ثم رحل ونساه الناس ولكن الله لا ينسى... جربى مره واحده بس تصلى من قلبك ثم تحكمى على نفسك ولماذا خلق الله الخليقه على هذا النحو ياأبله دانا - بذمتك وحياة دينك يعنى ايه دانا......دانة مدفع يعنى-معلش اهه ايام وخلاص.. حضرتك عندك نقص فى الشخصيه وافهمينى كويس وفتحى مخك للى جاى عشان تستفيدى من اللى اكبر منك وعندهم ضمير ولا يكذبون مثلك...إتعلمى الاول : يادانا ..من هو الاهبل الذى اوحى لك اننا لا نحترم المرأه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ المرأه يادانا هى امى احب الناس الى قلبى وسوف اقول لكى سرا كبيرا اننى اكتشفت يادانا اننى فى حياتى كلها لم يحبنى احد من قلبه فعلا الا امى رحمها الله وانا ايضا لم احب احدا من كل قلبى الا امى....اى ان احب الاشياء لى فى الدنيا كلها هى امرأه.... لا يسفه المرأه الا جاهل واذا ادرنا له ظهرنا لانه لا يستاهل حتى ان نضييع وقتنا عليه..ولكنها عقدة النقص وعقدة كره الرجل وعقدة التفرقه الظالمه بين الطفل والطفله...جهل وانتى احد ضحاياه ثانيا : تعلمى يادانا وروضى نفسك بل واضغطى عليها كما يفعل المؤمنين اصحاب الجنه واقبلى قسمة الله للبشر وإرضى بما كتب الله لنا وعلينا فهذا هو الايمان لا تجرى وتتبعى خطوات الشيطان لانه لا فرق بين المرأه والرجل فى الانسانيه ولكن الفرق فى الدور ولا توجد مساواه ولا افضليه ولكن توجد مسئوليات وادوار مثال : هل تستطيعين يادانا ان تقفى على ثقاله ترتفع للدور ال20 وتبدأى فى تشطيب العماره ثم توضيبها وتزينها وجعلها تسر الناظرين..الجواب لا..فهى قدره خاصه بالرجل الذى لا يخاف ولكن هل يستطيع هذا الرجل مثلا ان يلد فأرا يعمر به الدنيا..لا...إذن هى ادوار والذى حددها هو الله الذى لا يخطىء ولا يظلم واذاكنتى تؤمنى بالخالق الذى لا يظلم إذن يجب ان تسلمى بما قضى الله لكى ولنا جميعا وهذا الاختبار الربانى هو اشد ثقلا من الصلاه والعبادات فالذى ينجح فيه سوف يكون من اهل الجنه ان شاء الله ثالثا : مثل ثانيا وهو الأيمان ثم التسليم ولهذا سمى الدين الاسلام اى التسليم للخالق ثم طاعته وطاعة رسوله الكريم كما امر الله " إذا قضى الله ورسوله امرا ان يكون لهم الخيرة من امرهم" هذا هو شرط الايمان بالله ان تسلم بما امر الله ورسوله وتطيع ما استطعت وان لم تستطع فعلى الاقل بينك وبين نفسك تعترف انك مخطىء ومقصر لا ان تتبجح وتعاند وتجادل فى قضيه ايمانيه بدأت من 7000 سنه منذ بدء الخليقه والناس تعترض على حكم الله فيا سبحان الله....يقول الله على البشر : خيرى اليهم نازل وشرهم الى صاعد... ما اقصده هو ان الذى قال عن المرأه انها ناقصة عقل ودين هو الرسول صلى الله عيه وسلم فهيا يادانا امسكى العصا واعلنى الحرب على سيدنا محمد وحاربى الله ورسوله وسيكون عقابك لانك لم ترضى بما قسم الله لكى ولانكى تحاربين الرسول صلى الله عليه وسلم العقاب هو ان يشتعل صدرك نارا وغليانا وحقدا على كل ما هو رجل واولهم هو زوجك المظلوم بواحده تحارب الله ورسوله هيا يادانا نثبت معا صحة كلام المختار صلى الله عليه وسلم اولا من فضلك افتحى قلبك واجعليه محايد ثانيا : لا تنظرى الى نفسك فالدين خلق للجميع فى كل زمان ومكان اذن فأنتى واحده من ضمن البلايين المخلوقه فلا تحكمى على قضيه لا تخصك وحدك وتجعلى نفسك مثال من المشهور عنه النميمه والغيبه المرأه ام الرجل ؟ من الذى يتكلم فى التيفون بالساعات وتجعل زوجها يدفع مئات الجنيهات من اجل ان تنم المرأه وصديقتها على الناس فى التليفون؟ من المسرف اكثر المرأه التى تضيع مصروف البيتأم الرجل؟ من الذى ينسى كل الاخبار مع الزوج لدرجه تجعل الزوج لا يثق فى عقل امرأته ؟ اكثر من 50 سنه والباب مفتوح فى مصر يستقبل الكاتب والكاتبه والصحفى والصحفيه والدكتور والدكتوره والمخترع والمخترعه والنتيجه بعد الحريه كما كانت قبل الحريه الرجل فى كل مجال حتى مجال الفكر ولابداع الذى لا يحتاج الى مجهود بدنى لا تقدر عليه المرأه سنجد الرجل تعداده فى كل مجال أضعاف اضعاف المرأه رغم ان المجال مفتوح للاثنين ولا توجد بنت فى مصر ومنذ اربعون سنه وتزيد الا وتلقت حظها من التعليم فليس هناك حجه تتحججون بها ولكن النهايه الحتميه هى تفوق الرجل على المرأه فكم رئيس تحرير جريده فى مصر وكم رئيسة تحرير وهذا مثال واحد فقط والافدح من هذا ان الله سبحانه وتعال يقول فى كتابه الكريم - امن ينشأن فى الحلية وهو فى الخصام غير مبين والحليه هى الدهب وحب المرأه للتزين حتى فى الشارع لا يقاوم ويقول الله فى هذه الايه الكريمه ما معناه ان المرأه فى الخصام لا تكون منطقيه ورأيها يكون غير واضح وغير مقبول هيا يادانا ارفعى راية العصيان على الله ثم على رسوله وليس لكى اى مبرر ولا اى رد ولا اى حجه هايفه تحاربين بها الله ورسوله فالمولى سبحانه وتعالى قد اقر بنقصان عقل المرأه ثم الرسول صلى الله عليه وسلم قد اقر بنقصان عقل المرأه فإذا كنتى ترتضين لنفسك الكفر والعصيان وركوب الموجه القذره واذا كنتى تستحملين جهنم فها كذبى قول الله وكذبى الرسول وقولى انهما لم يقضدا هذا او قولى ان الحديث ضعيف وقولى ان الله لا يقصد بهذه الايه اى شىء وقولى اننا ناس جهله لا نفهم قول الله قولى اى شىء مثل ايناس الدغيدى وامثالها وسوف تكونين على حافة الكفر رابعا : هناك دائما استثناءات فيوجد مثلا امرأه ذكيه جدا اذكى من زوجها وتتصرف افضل منه بكثير وتوجد امراه قائده وتسطيع ان تقدد خير من رجال كثيرون ولكن القاعده العامه تقول ان المرأه مشهوره بالرغى فى التلفونات ومشهوره بالكذب والاسراف وعدم تحمل المسئوليه مع الزوج ولكن هناك كما قلنا استثناءات ومشهوره بحب التزين وحب الحلى وعيوب كثيره اشتهرت بها المرأه نظرا لعدم رجاحة عقلها كما قال الله ورسوله ومره ثالثه اقول هناك استثناءات واخيرا كم مره قرأتى القرآن ؟؟؟؟ حتى تتعلمى من ربك وليس من الدش كم مره لبستى الحجاب وصليتى لله حتى يمنحك الطمأنينه المفقوده منك ؟ كم حديث تحفيظين ؟ هل تعرفى حقا قيمة هذا الرسول الذى اخرجنا بأمر الله من الظلمات الى النور؟ هل تعرفين كم قاسى وتحمل الايذاء والشتيمه والاهانه من اجل المسلمين ؟ إقرأى يادانا فى الدين لتعرفى قيمة هذا الرجل الشفيع المنقذ المحب للملسلمين المضللين أقرأى أقرأى أقرأى

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل