المحتوى الرئيسى

سفراء الاتحاد الأوروبى يبحثون فرض عقوبات على بشار الأسد

05/17 19:25

اجتمع سفراء السبع والعشرين دولة فى الاتحاد الأوروبى فى بروكسل بعد ظهر اليوم الثلاثاء، لمناقشة احتمال فرض عقوبات على الرئيس السورى بشار الأسد. وقد سبق للاتحاد الأوروبى فرض عقوبات على 13 مسئولا سوريا، منهم شخصيات فى عائلة الرئيس الأسد، وحظرا على الأسلحة التى يمكن استخدامها لأهداف قمعية. وقال دبلوماسى حسب موقع "سوريون" إن الاتجاه فى الوقت الراهن هو استهداف الرئيس الأسد، لأنه لم يحصل أى تغيير فى سوريا. وكانت وزيرة الخارجية الأوروبية "كاثرين آشتون" قد ذكرت الأسبوع الماضى، أنه من الممكن اتخاذ قرار بشأن عقوبات ضد الرئيس الأسد، مضيفة، أن الاتحاد الأوروبى يطلب بإلحاح من سوريا أن توقف على الفور أعمال العنف، والبدء سريعا بإصلاح سياسى حقيقى شامل، لأنه لن يكون ممكنا إلا بهذه الطريقة تأمين السلام والاستقرار فى البلاد فترة طويلة". يذكر أن اجتماع سفراء بلدان الاتحاد الأوروبى، يأتى فى وقت أكد فيه وزير الخارجية الفرنسى آلان جوبيه أن هناك غالبية أصوات فى الأمم المتحدة لإدانة قمع الثورة فى سوريا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل