المحتوى الرئيسى

فنانون عالميون في بينالي الإسكندرية

05/17 15:31

أحمد عبد الحافظ-الإسكندريةشارك 112 فنانا مصريا وعربيا وأجنبيا من 34 دولة في افتتاح بينالي الحفر في مكتبة الإسكندرية لفن الغرافيك في دورته الثانية، وعرضت 508 قطع فنية لفنانين عالميين من مختلف الأجيال وقطع فنية نادرة من فن الغرافيك والحفر والنحت.وشهد المعرض الذي يستمر حتى آخر مايو/أيار الجاري إقبالا كبيرا من كبار فناني النحت والحفر والغرافيك في مصر وفنانين عالميين، إضافة إلى فنانين صغار من الكليات المتخصصة، للتعرف على آخر الخامات المستخدمة في فن الغرافيك والتصوير على مستوى العالم.وقال مسؤول البينالي ومستشار مركز الفنون الدكتور مصطفى الرزاز إن معرض هذا العام جاء بعد نجاح بينالي مكتبة الإسكندرية الدولي للطبعة الصغيرة منذ عامين والذي تقدم بفكرته الفنان فاروق شحاتة. من الأعمال المشاركة فى المعرضفن جماهيريوأضاف الدكتور الرزاز أن مركز الفنون يتبنى كافة الفنون وخاصة الحفر والغرافيك من خلال بينالي مكتبة الإسكندرية الدولى للحفر الصغير لما له من قيمة استثنائية باعتباره فنًّا جماهيريًّا، لتعدد طبعات اللوحة الواحدة وارتباطه الوثيق بالنصوص الفكرية والأدبية.وأكد الأخصائي في مركز الفنون أحمد عكاشة أن المعرض يضم لوحات وقطعا نادرة لفن الغرافيك والحفر، لعدد من الفنانين العالميين من أميركا والأرجنتين والبرازيل، ومن 34 دولة عربية وأجنبية.كما يحتوي المعرض الذي نظمه مركز الفنون بمكتبة الإسكندرية على صور ولوحات نادرة من خامات اللينو والحفر على الخشب والبلاستيك باستخدام التقنيات الخاصة، وأكد عكاشة أن هناك خامات فنية تعرض لأول مرة على الصعيد العالمي في المعرض.وأضاف عكاشة أن البينالي يمثل نقطة تلاقي الثقافات والفنون بين مختلف الدول المشاركة، وهو ساحة تبادل بين الفنانين للتعرف على الجديد في فن الغرافيك والنحت والتصوير.وعن طريقة اختيار الأعمال المشاركة، أشار عكاشة إلى مجهود متواصل استمر قرابة عام لاختيار اللوحات المعروضة والفنانين المشاركين ومجموعة العمل واللجنة الخاصة باختيار الأعمال المشاركة في هذا الحدث، إلى أن تم اختيار 508 قطع فنية ليتم عرضها. من اللوحات المشاركة فى المعرضملتقى فنيويعتبر المعرض ملتقى لإبداعات فنية في العالم من فنانين عالميين، حيث يعرض لوحات فنية بمقاسات 10 × 10 من أجل عرض أكثر عدد من اللوحات والقطع الفنية، ولإتاحة الفرصة لعدد أكبر من الفنانين في المشاركة، بالإضافة إلى بعض اللوحات بمقاس 12× 12 للفنانين الكبار.وأكد عكاشة للجزيرة نت أن الفنان المشارك هو من يقوم باختيار الخامة الغرافيكية في لوحاته، حيث تمثل نقطة تلاق بين صغار فناني هذا الفن والفنانين العالميين، مشيرا إلى أن مصر تشارك بـ12 فنانا منهم ثلاثة من الإسكندرية.وأتاح المنظمون للجمهور كتيبا متميزا يحتوي على جميع الأعمال المشاركة في البينالي بالمقاس الطبيعي، كما نشروا هذه الأعمال على موقع المكتبة حتى تكون متاحة لكل المهتمين بهذه الفنون.وللمرة الثانية يشارك الفنان بلال مقلد في المعرض، ويقول "أشارك بسبعة أعمال فنية منها الحفر المقطعي على الخشب واللينوليوم والغرافيك بعد مشاركتي في الدورة الأولى من بينالي المكتبة".وأشاد مقلد بهذه المعارض التي تهتم بفن الحفر والغرافيك، والتي يحضرها كبار الفنانين وصغارهم وتُعرض أعمالهم على عامة الناس للتعريف بهم، وهو ما يؤدي إلى تبادل ثقافي في ظل مشاركة عدد من الفنانين من دول عربية وأجنبية.من جهتها قالت مريم الأحمدي -إحدى زائرات المعرض- للجزيرة نت إنها المرة الثانية التي تزور فيها بينالي الحفر بالمكتبة، والذي يتميز وفق رأيها بعرض لوحات لأكثر من 34 دولة، مما يتيح لتواصل الشعوب عبر الفن والثقافة والتعرف على كبار الفنانين في هذه الفنون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل