المحتوى الرئيسى

"طالبان باكستان" تنفي مسؤوليتها عن اغتيال دبلوماسي سعودي بكراتشي

05/17 19:43

دبي - العربية نفت حركة "طالبان باكستان" للعربية الثلاثاء 17-5-2011، على لسان المتحدث باسمها إحسان الله إحسان علاقتها باغتيال الدبلوماسي السعودي حسن القحطاني الذي اغتيل أمس الاثنين في كراتشي. وكان القنصل العام السعودي في كراتشي فالح الرحيلي، قد قال إن الدبلوماسي القتيل كان حَسَن السيرة والسلوك ومن أفضل الكوادر في البعثة السعودية، واصفا عملية اغتياله بالغادرة والبشعة. وكشف الرحيلي عن أن القحطاني رزق بابنة قبل أسبوعين ومن المفترض أن تنتهي خدمته في القنصلية بعد عشرين يوما حيث أنهى أربع سنوات من العمل في كراتشي. ووصل جثمان حسن القحطاني إلى الرياض مساء أمس عبر طائرة خاصة برفقة السفير السعودي في باكستان، وقد دفن بعد صلاة عصر اليوم في الرياض. وكان مجهولون قد قتلوا القحطاني، الرجل الثاني في القنصلية السعودية في كراتشي إثر هجوم مسلح استهدف سيارته التابعة لقنصلية المملكة. وأضاف مراسل العربية أن مجهولين كانوا يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على سيارة الدبلوماسي حسن القحطاني مساعد القنصل السعودي لدى اقترابه من القنصلية وجرى بعدها تبادل لإطلاق النار مع المعتدين وعلى الإثر قامت السلطات الأمنية بإغلاق الطرق المؤدية إلى القنصليتين السعودية والبحرينية في حي الدفاع، ولاتزال التحقيقات مستمرة لمعرفة خلفيات الحادث. وكان القحطاني في طريقه لمبنى القنصلية قادما من منزله عندما تم استهدافه قرب القنصلية السعودية، يشار إلى أن مبنى القنصلية السعودية يقع بجوار القنصلية البحرينية ويعد حي الدفاع من الأحياء الراقية في المدينة وتقع فيه معظم البعثات ومساكن الدبلوماسيين العاملين في كراتشي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل