المحتوى الرئيسى

الأهلي وبطيخ الفصول الأربعة!

05/17 12:39

عبد العزيز النهدي راهن كثيرون على نجومية مصطفى بصاص وقدرته على خطف الأضواء من كل لاعبي النادي الأهلي بمختلف فئاته السنية، وقد أثبت جدارته بحب وإعجاب كل المشجعين والمتابعين بعد تقديمه مساهمات كبرى في ناشئي وشباب الأهلي توجها برفع خمسة كؤوس كقائد في عامين أو أقل، حتى أصبح مشروعا حقيقيا لقائد ذهبي في قادم الأعوام بعد توقيعه عقدا رسميا مع النادي يبقيه أهلاويا حتى عام 2016. وسمعنا هذه الأيام عن وجود نية لدى مسيرو النادي لتصعيد اللاعب مع نجوم آخرين كالسوادي وسامر والفتيل وغيرهم من أبطال جيل شاب مسحوا دموع الجماهير وطاروا بهم إلى منصات الذهب وأثبتوا لهم صحة القول المأثور "من يستحق دموعك لن يدعك تبكي كثيرا". وأتساءل هنا.. إذا كان مسيرو النادي الأهلي قد اقتربوا من اتخاذ قرار تصعيد سبعة أو ثمانية لاعبين شبان للفريق الأول.. فماذا ينتظرون للبدء في عملية التخلص من لاعبين أصبح بقاءهم في الفريق الأول يشكل خطرا كبيرا على هذا الجيل الصاعد؟! وحتى لا يكون الحديث عائما.. فإن المقصودين هم: "القلب الشجاع" إبراهيم هزازي، و"المتوفي كرويا" أحمد درويش، و"الحارس اللي مش حارس" عبدالله معيوف، و"مستر كاراتيه" حمود عباس، و"نجم مباريات الاعتزال" مالك معاذ.. ولا أنسى محمد السفري المصاب بلعنة "كرستيانو رونالدو" و"العرّاب" جفين البيشي. وكنت قد ذكرت في مقال قديم أن طريقة التخلص منهم لا تهم لأن خروجهم من الفريق هو الفائدة الحقيقية والأساسية، رغم الأوضاع الاقتصادية الحالية المتردية بالنادي التي تحتم أفضلية البيع على الإعارة والتنسيق، حتى يستفيد النادي من عوائد انتقالهم التي أظنها لن تكون باهظة كثيرا. وبين هؤلاء وهؤلاء، ترتكب إدارة الأهلي كل يوم جرما حقيقيا بحق عدالة كرة القدم وجماهير النادي وهي تلتزم الصمت المطبق إزاء حالة عماد الحوسني وكأنها تروج فعلا لعدم استمراره مع الفريق، في حين أنها قد أوعزت للنجوم السبعة أعلاه بوضع "بطيخ الفصول الأربعة" في بطونهم! في الأهلي تمر السنين، وتتغير الإدارات، وتتكرر أخطاء كثيرة، لأن هناك من لا ينظر للأخطاء من الأساس، فضلا عن الاعتراف بها وتصحيحها. أكاد أجزم أن سيناريو "سيرجيو" المؤلم سيتكرر إذا ما تم التفريط بعماد الحوسني... والأيام بيننا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل