المحتوى الرئيسى

تأجيل زيارة وزير الخارجية الفرنسى للشرق الأوسط

05/17 19:25

أفادت مصادر دبلوماسية إسرائيلية وفلسطينية الثلاثاء، أن وزير الخارجية الفرنسى ألان جوبيه أجل زيارة مقررة هذا الأسبوع إلى الشرق الأوسط، لإسرائيل والأراضى الفلسطينية. وردا على سؤال حول هذا التأجيل رفضت وزارة الخارجية الفرنسية تقديم إيضاحات، وقالت إن مشروع الزيارة "لا يزال قيد التحضير". وقال المتحدث باسم الوزارة برنار فاليرو، خلال مؤتمر صحافى "ينوى ألان جوبيه زيارة المنطقة فى موعد قريب". وأفادت مصادر متطابقة أن جوبيه كان يفترض أن يزور المنطقة الثلاثاء والأربعاء للإسهام فى إعطاء دفع لعملية السلام، وتحضر فرنسا لنهاية يونيه مؤتمر الجهات المانحة للفلسطينيين، وأعربت مؤخرا عن رغبتها فى توسيعه إلى كافة الأطراف المشاركين فى جهود السلام فى الشرق الأوسط. وصرح المفاوض الفلسطينى صائب عريقات لفرانس برس "أعلمنا ألان جوبيه، بأنه أرجأ الزيارة المقررة اليوم. ولم يوضح السبب أو يحدد موعد جديد لها". من جهته، قال مصدر دبلوماسى إسرائيلى، إن "برنامج الزيارة كان مقررا تقريبا" مع محادثات مع الرئيس شيمون بيريز ووزيرى الدفاع إيهود باراك، والخارجية أفيجدور ليبرمان وزعيمة المعارضة تسيبى ليفنى. وأضاف المصدر نفسه، أن "الزيارة أرجئت بطلب من فرنسا لسبب يتعلق بتضارب الجدول الزمنى"، موضحا، أنه لم يبقَ قبل قرار التأجيل إلا تحديد موعد لقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو. وردا على سؤال لمعرفة ما إذا كانت زيارة غزة ستدرج فى البرنامج المقبل، قال فاليرو "لا أعلم، يتم التحضير لـ(مشروع الزيارة) سنرى". وفى العاشر من مايو، أعلن جوبيه، أن اتفاق المصالحة الفلسطينية الأخير بين حركتى فتح وحماس "ليس تهديدا يجب التمترس خلفه، إنه على العكس، فرصة ينبغى انتهازها خلال الأيام المقبلة". ويتوقع أن يتوجه نتانياهو الخميس إلى الولايات المتحدة فى زيارة تستغرق بضعة أيام، وسيلقى أمام الكونجرس خطابا سياسيا فى 24 مايو، فى حين ينوى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن يطلب فى سبتمبر فى الأمم المتحدة الاعتراف بدولة فلسطينية ضمن حدود عام 1967.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل