المحتوى الرئيسى

رسالة إلى الضابط الجديد

05/17 08:14

عزيزى الملازم بعد التحية مبروك أنت فى أول دفعة تتخرج فى كلية الشرطة بعد الثورة فانس تماماً كيف دخلت وتذكر فقط كيف تخرجت، فقد خرجناك قبل الموعد المحدد لأن الوطن يحتاج إليك فثق فى الله وفى شعبك وفى نفسك وارفع رأسك فوق لكن لا ترفعها قوى حتى لا يقع «الكاب».. واعلم أن قلوبنا تحيط بك وآمالنا معلقة عليك وأن فرحة الناس بتخرجك لا تقل عن فرحة أقاربك وأصدقائك وزملائك فأنتم دفعة «الثورة» التى صنعت الأمل.. فلا تخيب الرجاء وقدم لنا صورة مضيئة عن الضابط الجديد الذى يفضل الوقوف فى الشارع على الجلوس فى المكتب ولا يركب «الونش» الذكى الذى يشم عربات الغلابة من مسيرة شهر ويبتعد عن الأرقام المميزة ولا يحول «التخشيبة» حسب الطلب إلى روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار ولا يبحث عن «منظر» ولا يتلاعب فى «محضر».. ولا تدخل لجنة انتخابات لأنه ممنوع على الضابط دخول الأماكن المشبوهة ولا تقترب من الصندوق لأن فيه سم قاتل وصوت باطل. واعلم أن المواطن الواقف أمامك هو واحد من الأسماء الخمسة (أبوك وأخوك وحموك وفوك وذو مال)، فلا تجامل الأخير وخذ أقوال الجميع ثم اعرضهم على النيابة وانس جدول الضرب واحفظ جدول «النوبتجية» وغنّى لأدوات التعذيب «أنا لن أعود إليكِ» حتى لا يصبح المواطن مثل «السردين» الذى يسبح آلاف الأميال فى المحيط حتى يصل إلى جزيرة «سردينيا» ليموت داخل القسم.. واحرص أن تكون «حضرة الضابط» الذى نحبه وليس «سعادة الباشا» الذى نكرهه لنصل معاً إلى المواطن الصالح الذى يدخل القسم بـ«موبايله» ويخرج منه بـ«كرامته».. وفقك الله ورعاك وثبت على الطريق الدائرى خطاك وتقبل محبة شعب وا حترام وطن وأمل أمة. galal_amer@hotmail.com  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل