المحتوى الرئيسى

باكستان تستجوب شابا تزعم أمريكا ان له صلات بحركة طالبان

05/17 04:13

منجورا (باكستان) (رويترز) - قال مسؤولو استخبارات محليون إن السلطات الباكستانية استجوبت يوم الاثنين شابا مطلوبا في الولايات المتحدة بتهم تمويل ومساندة حركة طالبان الباكستانية المرتبطة بتنظيم القاعدة. وكان الشاب علام زيب البالغ من العمر 19 عاما وجهت اليه تهم في فلوريدا مع أمه وصديق للعائلة. وهو حفيد امام مسجد في فلوريدا اعتقل في الولايات المتحدة مع ابنيه يوم السبت بتهم اقامة شبكة نقلت اموالا من الولايات المتحدة الى مؤيدي ومقاتلي حركة طالبان الباكستانية في باكستان لاغراض من بينها شراء أسلحة. وقال مسؤول استخبارات لرويترز "انه (زيب) يستجوبه مسؤولو امن في احدى منشاتهم." ويعيش زيب وامه وصديق العائلة جميعا في وادي سوات في شمال غرب باكستان حيث شن الجيش عملية كبيرة في عام 2009 لتطهير المنطقة من متمردين مرتبطين بتنظيم القاعدة. ونفى الشاب -وهو طالب جامعي- اي صلة له بالمتشددين. وقال زيب إن جده حافظ محمد شير على خان المولود في باكستان (76 عاما) كان يرسل اموالا لباكستان لا لشيء الا لمساعدة اقاربه الفقراء على اعادة بناء منازلهم التي تهدمت في المعارك التي جرت في سوات بين الجيش وطالبان الباكستانية. واضاف قوله ان بعض الاموال استخدمت في تجديد مدرسة دينية. وقال مسؤولون باكستانيون انهم لم يتلقوا اي طلب من الولايات المتحدة للمساعدة في تعقب المشتبه بهم الثلاثة في باكستان. وأعلنت لائحة الاتهام في الوقت الذي يشوب فيه التوتر علاقات الولايات المتحدة مع باكستان بشأن الغارة الامريكية التي قتلت اسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في باكستان. وأدان البرلمان الباكستاني الغارة ودعا الى اعادة النظر في العلاقات مع الولايات المتحدة. ورحبت السلطات الباكستانية بموت بن لادن لكنها غضبت من تحرك امريكي "من جانب واحد" تقول انه انتهك سيادتها. من جنيد خان

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل