المحتوى الرئيسى

مبارك يعتذر للشعب ويطلب العفو.. في خطاب متوقع

05/17 01:24

كتب- أيمن شعبان: هل آن الأوان أن يعود الرئيس السابق حسني مبارك إلى بعض من الرشد ولو متأخرا جدا، ويقدم اعتذارا للشعب المصري على ما اقترفه من أخطاء في حقه، على مدار سنوات حكمه التي قاربت الثلاثين ، وهل يتخلى مبارك الذي عرف عنه العناد، عن واحدة من أبرز سماته ويطلب العفو والسماح من شعبه، لو في محاولة يائسة للهروب من شبح الوصول إلى سجن طرة، كلها تكهنات ربما تجيب عنها الأيام القليلة القادمة.ففي هذا الشأن ، قالت تقارير صحفية إن خطابا يجري اعداده الآن وقد يسجله الرئيس السابق حسني مبارك قريباً ليتم بثه صوتياً عبر قنوات مصرية وعربية يقدم فيه مبارك اعتذارا عن نفسه وعن أسرته ، خاصة زوجته سوزان ثابت ، عما بدر منه من اساءة لأبناء الوطن بسبب سوء تصرف ناجم عن نصيحة بعض المستشارين او معلومات خاطئة تم رفعها للرئيس السابق وذلك حسب مصادر مصرية وعربية رسمية.وذكرت صحيفة الشروق اليومية المستقلة، نقلا عن مصادر مصرية وعربية رسمية ان الخطاب يقوم علي صياغته الرئيسية أحد كبار الصحفيين المصريين الذي سبق له ان شارك في اعداد الخطاب العاطفي الذي القاه مبارك علي مسامع الشعب المصري مساء الثلاثاء الاول من فبراير ، وهو الخطاب الذي صادف تعاطفاً كبيراً لدى الشعب المصري لساعات قبل ان ينقلب هذا التعاطف لحنق بسبب القتل والاعتداءات المرتبطة بموقعة الجمل في صباح الاربعاء 2 فبراير عندما هاجم بلطجية المتظاهرين العزل في ميدان التحرير وسط القاهرة.وأضافت ان الخطاب سيشمل ايضاً ابداء مبارك وزوجته الرغبة الاكيدة في التنازل عن كل ممتلكاتهما لصالح الشعب والرغبة في ان يتذكر هذا الشعب الذي ستقدم له آيات التقدير ان مبارك كان يوماً جندياً محارباً في صفوف القوات المسلحة للدفاع عن الوطن وانه لم يكن يسعي او يتوقع منصب الرئاسة وانه سعي قدر استطاعته للتحمل بأعباء هذا المنصب كما سعت زوجته للإسهام في الاعمال الخيرية برغبة خدمة المواطنين المصريين.وبحسب المصادر فإن خطاب الرئيس وتنازله عن ما يمتلكه من اموال تم حصرها بالفعل سيكون الهدف منه التقدم للمجلس الاعلى للقوات المسلحة ان يعفو عن الرئيس السابق وقرينته بعد ان تقدم بهما العمر وألم بهما المرض، وقال مصدر عسكري ان هناك جهات كثيرة بعضها مصري وبعضها عربي يتوسط لإتمام هذا الامر في اطار صياغة قانونية مقبولة وفي ظل توافق شعبي، وأضاف أن أي قرار من المجلس العسكري سيأخذ بالتأكيد في الاعتبار رأي الشارع المصري والمصلحة المصرية في هذه المرحلة الحرجة.وبحسب المصادر فإن مبارك وزوجته سيكتفيان بأي معاش تقرره الدولة لهما وان طلب العفو سيشمل اسرة مبارك بكاملها ، بما في ذلك نجلا الرئيس علاء وجمال مبارك المحتجزان الآن في سجن طرة قيد التحقيق في اتهامات بالفساد المالي ، ولكن ليس من المرجح ان يشمل العفو سوي الرئيس السابق وقرينته بالنظر إلي حالتهما الصحية والمرحلة العمرية وسيكون علي النجلين اثبات براءتهما من التهم المنسوبة إليهما أو مواجهة حكم القضاء العادل.اقرأ أيضا:مصدر: مبارك سيقضي بقية حياته في مستشفى شرم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل