المحتوى الرئيسى

"موفاز" يدعو الحكومة الإسرائيلية لدفن رأسها فى التراب

05/17 14:06

هاجم رئيس لجنة الخارجية والأمن الإسرائيلى شاوؤل موفاز الحكومة الإسرائيلية، مطالباً إياها أن تدفن رأسها فى التراب، لأنها لا تملك أى مبادرات سياسية تستطيع أن تواجه بها السلطة الفلسطينية فى شهر سبتمبر المقبل، عندما تطلب من الأمم المتحدة الإعلان عن دولة فلسطينية مستقلة. وأشار موفاز إلى أن ما حدث فى اليومين الماضيين من أحداث ومظاهرات وانتفاضة فى يوم النكبة، يمكن أن يتكرر مرة أخرى فى شهر سبتمبر المقبل بسبب ما تشهده المنطقة العربية من تغيرات بنائه. ونقلت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية عن موفاز قوله: "الأحداث الأخيرة هى مقدمة للأحداث سوف تقع فى سبتمبر، ومن الممكن أن تتحول إلى مواجهات مع المستوطنين الإسرائيليين"، مضيفا: "يجب على الحكومة الإسرائيلية الاستعداد لجميع السيناريوهات المحتملة فى شهر سبتمبر وتقديم مبادرات سياسية". وأشار موفاز إلى أن الحكومة الإسرائيلية تسير نحو التطرف الذى سيؤدى بها إلى العزلة الدولية وزجها إلى خارج المجتمع الدولى. وفى السياق نفسه أكدت رئيسة حزب المعارضة الإسرائيلية تسيبى ليفنى على أن إسرائيل تحولت إلى دولة منعزلة أكثر من السابق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل