المحتوى الرئيسى

ثلثي اليابانيين يؤيدون اغلاق المفاعلات النووية في حالة وقوع زلزال

05/17 01:21

طوكيو :أظهرت استطلاعات للرأي نُشرت نتائجها اليوم الاثنين أن ثلثي الناخبين اليابانيين يؤيدون قرار رئيس وزرائهم "ناوتو كان"، بإغلاق محطة نووية تعتبر في خطر إذا وقع زلزال قوي.ومع ذلك فإن هذا التأييد من جانب الناخبين لم يعزز بشكل كبير شعبية رئيس الوزراء الذي يواجه انتقادات بسبب أسلوب معالجته للأزمة النووية في محطة فوكوشيما داييتشي النووية بعد الزلزال المدمر وما تبعه من موجات تسونامي في 11 مارس/آذار الماضي.ولا يزال المهندسون يكافحون من أجل السيطرة على التسرب الإشعاعي الصادر من محطة فوكوشيما النووية بعد أكثر من شهرين على وقوع الزلزال وطوفان تسونامي.ودعا "كان" هذا الشهر إلى وقف العمليات في محطة هاماوكا النووية في وسط اليابان إلى أن يتسنى تحسين حمايتها في مواجهة كارثة مماثلة.وأظهر استطلاع لصحيفة مينيتشي أن 66% من المستطلعة آراؤهم رحبوا بقرار رئيس الوزراء، ولكن دعم الناخبين لحكومة كانْ ارتفع فقط إلى 27% بالمقارنة مع الاستطلاع السابق في أبريل/ نيسان الذي بلغ 22%.كما كشف الاستطلاع أن نصف الناخبين تقريبا يرون أنه ينبغي تقليص عدد المفاعلات النووية في اليابان، في حين يعتقد 12% أنه يجب التخلص منها جميعها. وتملك اليابان 54 مفاعلا نوويا.وأظهر استطلاع لصحيفة يوميوري أن 68% وافقوا على قرار هاماوكا ولكن نسبة التأييد لرئيس الوزراء الحالي هبطت نقطة إلى 30%.وأبدى الناخبون كما جاء في استطلاعي الصحيفتين قبولهم لزيادة الضرائب للمساهمة في تمويل الجهود التي تقوم بها الحكومة لإعادة الإعمار.تجدر الإشارة إلى أن إجمالي الخسائر الكلية التي تكبدتها اليابان من جراء الكارثة قُدِّرت بنحو 300 مليار دولار.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 16 - 5 - 2011 الساعة : 10:24 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الثلاثاء , 17 - 5 - 2011 الساعة : 1:24 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل