المحتوى الرئيسى

أوباما يواجه أسبوعا حاسما بشأن سياسة الشرق الأوسط

05/16 23:24

واشنطن (رويترز) - تشكل محاولة الرئيس الامريكي باراك اوباما هذا الاسبوع إعادة الاتصال بالعالم العربي بعد مقتل أسامة بن لادن تحديا شاقا عقدته استجابة امريكية متفاوتة لانتفاضات المنطقة وفشله في دفع عملية السلام الاسرائيلية الفلسطينية. وسيلقي أوباما يوم الخميس كلمة طال انتظارها عن "الربيع العربي" وهي محور اسبوع حاسم من دبلوماسية الشرق الاوسط سيشمل ايضا محادثات مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو. ويهدف اوباما من خلال طرح رؤيته الخاصة "باعادة ضبط" العلاقات مع المنطقة الى مواجهة انتقادات له بالبطء وعدم الاتساق في التعامل مع موجة لم يسبق لها مثيل من الانتفاضات الشعبية التي قلبت عقودا من الدبلوماسية الامريكية في الشرق الاوسط. لكن حتى مع محاولته التواصل مع جمهور عربي أوسع من المرجح ان يخيب أوباما امل الكثيرين الذين ينتظرون مقترحات امريكية جديدة لكسر الجمود بين اسرائيل والفلسطينيين واعادتهم الى المفاوضات. وادت الاشتباكات التي وقعت يوم الاحد على حدود اسرائيل مع سوريا ولبنان وغزة وقتلت خلالها القوات الاسرائيلية ما لا يقل عن 13 محتجا فلسطينيا الى تسليط الضوء على عمق الغضب العربي من الصراع الممتد منذ عقود والذي لا يزال شاغلا رئيسيا في المنطقة. وعلى عكس كلمة اوباما في القاهرة عام 2009 التي سعى من خلالها الى الفوز بقلوب وعقول المسلمين في انحاء العالم بعد سنوات من التباعد في عهد سلفه جورج بوش يصر البيت الابيض على ان خطاب الخميس في وزارة الخارجية سيركز على المناطق الملتهبة الجديدة في الشرق الاوسط وشمال افريقيا. ويقول معاونو اوباما انه بعد اقل من ثلاثة اسابيع على قيام قوات خاصة تابعة للبحرية الامريكية بقتل بن لادن في باكستان سيحاول الرئيس الامريكي ان يربط الاحداث في العالم العربي معا ويضع رحيل زعيم القاعدة في اطار التحول السياسي للمنطقة. لكن من المستبعد -وفقا لمعاوني اوباما- ان يستغل الفرصة في توضيح استراتيجية جامعة تحل محل نهج التعامل مع كل حالة بمفردها الذي اتبعه بشأن الاضطرابات التي تجتاح حلفاء للولايات المتحدة مثل مصر واليمن وخصوم مثل ليبيا وسوريا. وقال ديفيد ماكوفسكي من معهد واشنطن لسياسة الشرق الادنى مشيرا الى صعود الاسلاميين الى السلطة كأكبر مخاوف واشنطن "تحيط بالربيع العربي شكوك كبيرة.   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 4 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل