المحتوى الرئيسى

وزيرة : فرنسا في أزمة بسبب زيادة حدة الجفاف

05/16 23:00

باريس (رويترز) - قالت وزارة البيئة الفرنسية يوم الاثنين ان فرنسا فرضت قيودا على استهلاك المياه في 28 اقليما من بين وحداتها الادارية البالغ عددها 96 وسط مؤشرات على استمرار فترة الجفاف التي اهلكت محاصيل الحبوب. وقالت وزيرة البيئة ناتالي كوشيوسكو موريزيه في مؤتمر صحفي "نحن بالفعل في وضع أزمة. يشبه الوضع ما سنتوقعه في يوليو تموز لمستويات المياه الجوفية وتدفقات مياه الانهار وذوبان الجليد." وكانت الحكومة فرضت قيودا على استهلاك المياه في السابق في 27 اقليما وقالت كوشيوسكو موريزيه يوم الاثنين ان اجراءات مماثلة قد تطبق في ثلاثة اقاليم اخرى ما يجعل الازمة تشمل فعليا ثلث مساحة البلاد. وأدى المناخ في شهر ابريل نيسان والذي كان من بين اكثر شهور ابريل جفافا وارتفاعا في درجة الحرارة على الاطلاق في فرنسا الى جفاف الاراضي الزراعية وانخفاض مخزونات المياه الامر الذي اثار المخاوف من حدوث جفاف مماثل لما حدث عام 1976 وتضرر المحاصيل في اكبر منتج للحبوب في الاتحاد الاوروبي. وقالت خبيرة الارصاد الجوية ميشال بلانشار خلال المؤتمر الصحفي ان من غير المتوقع هطول امطار غزيرة خلال الاسبوعين المقبلين. وفي مقابلة مع خدمة رويترز انسايدر قال ميشيل دالو الخبير بهيئة الارصاد الجوية الفرنسية ان درجات الحرارة سترتفع بشكل حاد ايضا الاسبوع القادم ما سيزيد من البخر. وقالت وزارة البيئة في تقرير ان نسبة هطول الامطار بلغت اجمالا في شهر ابريل 29 بالمئة فقط من المتوسط المسجل خلال الفترة بين عامي 1971 و2000 واضافت أن التربة في الجزء الشمالي في البلاد تشهد اشد ظروف الجفاف منذ 50 عاما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل