المحتوى الرئيسى

القتل بـ " الدبوس " !!بقلم : مجدي كامل

05/16 22:39

القتل بـ " الدبوس " ! بقلم : مجدي كامل صحفي بـ " أخبار اليوم " عضو اتحاد الكتاب لن نجني ثمار الثورة إلا يعد 10 سنوات على الأقل – وربنا يخيب ظني – لأننا أمام ثورة ولدت مهيضة الجناح ، عكس ثورات العالم ، حيث فجرتها وقادتها الطبقة المتوسطة ، ولم ينضم إليها السواد الأعظم من الشعب ، الذي يفترض أنه الأكثر تضررا من نظام مبارك العفن . وبينما يتم كل يوم قتل الثورة بـ " الدبوس " – شكه شكه - نجد المجتمع وقد انقسم إلى ثلاث فرق : أولها ثوار يناير ، وثانيها بقايا نظام مبارك ، بمن قاوم الثورة منهم ، ومن ركبها ، ومن ينتظر ، وثالثها السواد الأعظم ، أو الطبقات الشعبية ، التي اخترقها النظام المجرم ، ونجح في جعلها جزءًا من منظومة فساده ، مستفيدة منه ، داعمة له ، مدافعة عنه ، ومتحدثة باسمه عبر مظاهرات التأييد ، و في صناديق الاقتراع ، و نائبة عنه في إشاعة الفوضى ، وإثارة الفتنة . ونظرة إلى الفرق الثلاث ، سنجد ثوار يناير مشغولون الآن بتكوين الأحزاب ، والاستعداد للانتخابات ، ومرشحو الرئاسة الذين يطرحون الآن أنفسهم مشغولون بحملاتهم ، والظهور على الفضائيات ، والقيام بالجولات وإجراء الحوارات . ومع احترامي الكامل لهم ، لن ينجح منهم أحد وسيتقاسمون جميعا من 30 – 35 % من عدد الأصوات ، بينما سيفوز مرشح بقايا نظام مبارك – الكارت الخفي حتى الآن - بـ 50% على الأقل . وهنا سيكون السواد الأعظم هو العامل الحاسم في صعود مبارك جديد إلى قمة السلطة ، وبرلمان تسيطر عليه بقايا نظام مبارك ، وهذا ما تراهن عليه البقايا ، وعينها أيضا على تأييد الإخوان المسلمين المستعدين لإبرام الصفقات والأقباط الباحثين عن التطمينات ، وسيحصل رشح بقايا نظام مبارك علي تأييد الفريقين - حسبما يؤكد واقع الحال - و قد ننتظر ستوات وسنوات حتى نجني ثمار الثورة ، إذا أفلت " النبت الصغير " من القتل بالدبوس !!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل