المحتوى الرئيسى

قيادات الأمن المركزي تتفاوض لتسيير المرور أمام ماسبيرو .. وتراجع أعداد المعتصمين

05/16 18:28

أحمد عادل ومينا بشرى -  جانب من اعتصام الأقباط أمام ماسبيرو Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  بدأت قيادات الأمن المركزي بالتفاوض مع القمص متياس نصر – أحد قادة الاعتصام – اليوم الاثنين، وعدد من شباب اعتصام ماسبيرو، لفتح الطريق من اتجاه واحد أمام ماسبيرو لتسيير المرور.من جانبه، صرح القس فلوباتير لـ "بوابة الشروق"، بأن الآباء الكهنة ليس لهم علاقة بشأن فض الاعتصام أو الاستمرار فيه، مؤكداً أنه أمر يخص الشباب المعتصمين فقط، مشيراً إلى أن دورهم ينحصر في السيطرة على مشاعر الغاضبين من الشباب، وضبط أي سلوك خارج يصدر عنهم.في المقابل، تراجع أعداد المعتصمين أمام ماسبيرو حيث وصل إلى بضع مئات لا يتجاوز على أقصى تقدير الـ 500 فرد، متجمهرون أمام المنصة المقامة عن البوابة رقم 4 لمبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون، فيما استمر إغلاق الطريق أمام ماسبيرو.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل