المحتوى الرئيسى

العلماء يعتزمون زراعة حشائش حيوية تجريبية في تشرنوبيل

05/16 17:22

- كييف – الألمانية Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  ذكرت شركة متخصصة في إنتاج الطاقة البديلة اليوم الاثنين أن علماء يعتزمون زراعة وحصاد حشائش داخل المنطقة المحظورة في تشرنوبيل في تجربة تستهدف تحديد ما إذا كان في الإمكان إنتاج الوقود الحيوي بأمان .فقد حصلت شركة "فوتو فويلز"، وهي مشروع مشترك بلجيكي - أوكراني، على موافقة من الحكومة الاوكرانية لزراعة عدة حقول من نوع معين من الحشائش في الإقليم الذي قامت السلطات السوفيتية بإخلائه في أعقاب الحادث النووي في تشرنوبيل عام 1986.وجاء هذا الإعلان الذي نقلته وكالة انترفاكس للأنباء بعد شهر واحد من إلغاء المسئولين الحكوميين للسياسة المعمول بها منذ زمن طويل وهي إبقاء جميع المناطق الواقعة حول محطة تشرنوبيل في قطر طوله 30 كيلو مترا غير مأهولة بالبشر وخالية من أي نشاط إنساني.ويقول منتقدو القرار إن الرجوع عن هذه السياسة ينطوي على خطورة لأن الإشعاع لا يزال باقيا في المنطقة. يذكر أن كارثة تشرنوبيل ، التي وقعت في 26 أبريل 1986 ، حدثت بعد خروج إغلاق تجريبي للمفاعل عن نطاق السيطرة . وأدت الانفجارات وتسرب الإشعاع إلى مقتل العشرات وتصاعد الدخان المحمل بالمواد المشعة ووصوله إلى مسافات بعيدة إلى حد أنه وصل إلى الدول الاسكندنافية .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل