المحتوى الرئيسى

خبراء بـ" الثروة المعدنية" يطالبون بالرقابة على شركات الذهب

05/16 17:12

طالب عدد من الباحثين بهيئة الثروة المعدنية بتشكيل لجنة بالتعاون مع الإدارات المختصة لمتابعة سير الإنتاج بالشركات المملوكة للهيئة، أو التى تساهم فيها مع الغير، وكذلك عقود المشاركة مع الشركات الأخرى ومراجعة ما تحققه هذه الشركات من أرباح طبقا للعقود المبرمة، والتحقق من توريد حصة الهيئة من هذه الأرباح. وأوضح الدكتور جيولوجى كرم عبد المنعم فى مذكرته التى من المقرر إرسالها للمهندس عبد اللـه غراب وزير البترول، أن اللجنة التى يطالبون بتشكيلها يتركز نشاطها فى المتابعة الحقلية للشركات التى تساهم فيها هيئة الثروة المعدنية، لاستكشاف واستغلال خام الذهب بالصحراء المصرية، وذلك حتى يمكن متابعة مراحل الإنتاج وكميته وطرق استخلاص الذهب ونصيب الهيئة من هذا الإنتاج، وذلك تمشيا مع نهج ثورة 25 يناير، فى الحفاظ على ثروات الوطن وحسن استغلالها. أضاف عبد المنعم، أن تشكيل اللجنة يعد أحد أهم مطالب العاملين بهيئة الثروة المعدنية، عقب ثورة 25 يناير، وذلك لتعظيم موارد الهيئة وتنميتها وتعظيم الدخل القومى من هذه الثروات، مشيرا إلى أن ذلك سيكون له مردود على رفع نسبة الحوافز والجهود للعاملين بهيئة الثروة المعدنية، بما يتناسب مع جهد وخبرة هؤلاء العاملين والكف عن مطالبتهم بتطبيق اللائحة المالية لقطاع البترول. وأكدت المذكرة أن الإدارة العامة للشركات بهيئة الثروة المعدنية لا تلعب دور اللجنة المقترح تشكيلها، حيث تقوم هذه الإدارة فقط بالمتابعة المالية دون المتابعة الفنية الحقلية، وتتلقى التقارير الفنية التى تعدها شركات الذهب وغيرها. وتتشكل اللجنة من جيولوجى إسماعيل عوض الحاج رئيسا، ود. جيولوجى كرم عبد المنعم مصطفى، ود.جيولوجى مصطفى فهمى القاضى، وأعضاء لجنة التفتيش على أعمال التفتيش، والمحاسب أحمد عبد السلام والمحاسب سمير شرف. وأوضح عبد المنعم أن الجيولوجى مصطفى بحر رئيس مجلس إدارة الهيئة، ود.مسعد هاشم رئيس الإدارة المركزية للمحاجر والمناجم، اعترضا على تشكيل اللجنة نظرا لوجود إدارة متابعة للشركات، مضيفا: "إدارة متابعة الشركات تتسلم تقارير الشركات دون التعليق عليها، بينما اللجنة المقرر تشكيلها ستقوم بالمتابعة الفنية لمراحل إنتاج استخلاص الذهب من الحقول".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل