المحتوى الرئيسى

«الصحة» تنفى حظر تعميم «الإنترفيرون المصرى».. و ننتظر نتائج التقييم

05/16 19:14

أكد الدكتور عبدالحميد أباظة، مساعد وزير الصحة للشؤون الفنية والسياسية، أن اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية لم تتخذ قراراً بحظر تعميم عقار الإنترفيرون المصرى على مرضى فيروس سى، مشيرا إلى أن اللجنة تنتظر نتائج التقييم التى تجريها هيئة التأمين الصحى على 2000 حالة من مرضى فيروس سى. وقال الدكتور وحيد دوس، رئيس اللجنة العليا لمكافحة الفيروسات الكبدية، إن ما جاء فى بعض الصحف على لسان الدكتور جمال شيحة، أستاذ الكبد بكلية الطب جامعة المنصورة - تعقيبًا على حكم محكمة القضاء الإدارى باستمرار تعميم العلاج بعقار الإنترفيرون المصنع محليا على مرضى الالتهاب الكبدى الوبائى (فيروس سى) بأن اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، قررت حظر تعميم عقار الإنترفيرون المصرى، لعدم إجراء أبحاث كافية عليه، وأنه لا تراجع عن هذا القرار - يعبر عن رأيه الشخصى العلمى ولا يعبر عن رأى اللجنة العليا. وأضاف دوس أن اللجنة تحترم القضاء المصرى وأحكامه، وتحرص على تقديم الرعاية الطبية والعلاج الأمثل للمرضى خاصة من المصابين بفيروس سى، موضحا، فى بيان أصدرته اللجنة العليا لمكافحة الفيروسات الكبدية، أن اللجنة تتابع علاج مرضى فيروس سى بالإنترفيرون بصوره المختلفة، سواء داخل الوحدات التابعة للجنة أو التأمين الصحى، على أن تعلن اللجنة عن نتائج العلاج بالإنترفيرون للمرضى الذين انتهوا من فترة العلاج حتى نهاية عام 2010 فى غضون 6 أشهر، وبناء على تلك النتائج ستضع اللجنة الخطة المستقبلية لعلاج فيروس سى خلال السنوات المقبلة. وفى سياق آخر، أكد الدكتور هشام شيحة، رئيس قطاع الطب العلاجى بوزارة الصحة، أن عمل القوافل الطبية الآن يقتصر على حالات الضرورة القصوى وحالات الطوارئ فقط، مثل القافلة الطبية المتواجدة حالياً على الحدود المصرية - الليبية، التى تهدف إلى تقديم الرعاية الطبية للقادمين من الجماهيرية الليبية من جميع الجنسيات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل