المحتوى الرئيسى

الزهار:الحكومة الفلسطينية القادمة ليست ملتزمة ببرنامج عباس السياسي

05/16 10:45

غزة: اكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار بأن الحكومة الفلسطينية القادمة وفق اتفاق المصالحة مع "فتح" ليست حكومة الرئيس الفلسطيني محمود عباس وليست ملتزمة ببرنامجه السياسي بل هي حكومة توافق وطني.وشدد الزهار في تصريحات نقلتها صحيفة "القدس العربي" اللندنية الى ان الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس والوطني التي ستجري بعد عام من توقيع اتفاق المصالحة هي استحقاق لا يحق لفتح او غيرها من الغائها اذا ما تواصل انسداد الافق السياسي الفلسطيني الذي يقوده عباس.ويذكر ان حاتم عبد القادر عضو المجلس الثوري لفتح عبر عن اعتقاده بأن عباس ربما يكون اخر رئيس للسلطة الفلسطينية اذا ما تواصل انسداد الافق السياسي ولم يتم تحقيق اي تقدم على صعيد العمل السياسي او على صعيد امكانية الاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود عام 1967 خلال الدورة القادمة للجمعية العامة للامم المتحدة في ايلول القادم الامر الذي قد يدفع عباس على حل السلطة.ومن جهته قال الزهار "نحن لسنا رهينة برنامج ابو مازن، ولا برنامج فتح السياسي والشعب الفلسطيني ليس رهينة برنامج ابو مازن السياسي"، مضيفا "اذا فشل برنامج ابو مازن السياسي عليه ان يترك الساحة لمن يأتي بعده ليقدم برنامجه للشعب الفلسطيني".وأكد على ان اتفاق المصالحة كان واضحا بانه يجب ان تجري الانتخابات في المجلس الوطني وفي التشريعي وفي الرئاسة في وقت متزامن، ولم يشر هذا الموضوع الى ظروف فتح ولا الى ظروف حماس او غيرها، مشيرا الى ان تلميحات فتح بعدم اجراء انتخابات فلسطينية في ظل انسداد الافق السياسي أمر غير منسجم مع اتفاق المصالحة.وبشأن التزام حكومة التوافق الوطني القادمة وتأكيد الرئيس الفلسطيني محمود عباس بأن حكومته ملتزمة ببرنامجه السياسي ،قال الزهار "اولا هذه حكومة اسمها حكومة توافق وطني وليست حكومة ابو مازن، حكومة ابو مازن هي سلام فياض"، مشددا على ان الحكومة الفلسطينية المرتقبة وفق اتفاق المصالحة هي حكومة الوفاق الوطني وبرنامجها السياسي محال الى اللجنة القيادية المؤقتة.وشدد الزهار بأن حل السلطة من عدمه اذا ما تواصل انسداد الافق السياسي لا يقرره عباس او حركة فتح ،قائلا "من اتفق معه على حل السلطة"، مشيرا الى ان تلويح فتح بحل السلطة اذا ما فشلت القيادة الفلسطينية برئاسة عباس عن تحقيق اختراق على الصعيد السياسي بانه "تعبير عن ازمة سياسية ناتجة عن الذين علقوا مشروعهم بالمفاوضات التي لم تأت بشيء".وبشأن جلسات الحوار التي تعقد الاثنين في القاهرة بين وفدين من فتح وحماس، قال الزهار" ما تم الاتفاق عليه خمس نقاط هي منظمة التحرير والموضوع الامني والانتخابات والحكومة وموضوع المصالحة، و سيتم وضع آليات للسير في هذه المسارات المتعددة بما فيها موضوع الحكومة .واكد الزهار بان اجتماع وفدي حماس وفتح اليوم الاثنين بالقاهرة لانجاز وضع آلالية لتنفيذ اتفاق المصالحة ..وفي سياق متصل،قال الزهار "هناك اشارات ايجابية لاطلاق سراح معتقلين وهناك اشارات سلبية كما يحدث الآن في صوريف ، قرية في الخليل جنوب الضفة الغربية ،محاولة تلبيس حركة حماس جريمة قتل عائلية باستدعاء أئمة المساجد لتلبيسهم هذه القضية".وقال الزهار "الشعب الفلسطيني بما حققه من صبر وصمود وثبات في الداخل والخارج وبما شهدته المنطقة من حوله من تغيرات سياسية ليست في صالح الكيان الاسرائيلي استطيع ان اقول بان أمل حق العودة وتحرير فلسطين كامل فلسطين اصبح اكثر وضوحا من اي وقت مضى".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 16 - 5 - 2011 الساعة : 7:24 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 16 - 5 - 2011 الساعة : 10:24 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل