المحتوى الرئيسى

نواب من الكنيست يطالبون باستخدام القوة ضد المتظاهرين

05/16 13:18

طالب عدد من نواب الكنيست المتطرفين، الجيش الإسرائيلى، باستخدام كل ما لديه من قوة لردع المتظاهرين الذين يحاولون التسلل عبر الحدود إلى إسرائيل. وقال عضو الكنيست وعضو لجنة الخارجية الأمن البرلمانية موشيه متالون: "إن التعامل مع عشرات الأشخاص بشكل من الضعف والعجز من شأنه أن يجر آلافاً وعشرات الآلاف فى المرة القادمة". ونقلت صحيفة معاريف الإسرائيلية عن عضو الكنيست من الاتحاد الوطنى ميخائيل بن آرى قوله بأنه يجب أن يمنح الجيش الإسرائيلى كل احترام وتقدير بسبب استخدامه القوة المفرطة ضد المتظاهرين، وقال "إنه لا يجوز بأى حال من الأحوال أن تكون حدود إسرائيل مستباحة، وعلى كل أُم فى سوريا أن تعلم أن كل إنسان يحاول التسلل إلى إسرائيل فإن حياته فى خطر". وأضاف عضو الكنيست "يتوجب على جنود الجيش أن يطلقوا النار بكثافة على المتظاهرين، وأن يعلموا أن أى تصرف غير ذلك من شأنه أن يجر مظاهرات مليونية مستقبلا". وفى السياق نفسه، صرحت نائب وزير شئون المواطنة "ليئة نسيه" أن إسرائيل لن تستطيع أن تمر مرور الكرام على مشاركة فلسطينى الداخل فى مثل هذه المناسبة من جهة، ويتمتعون بجنسية إسرائيلية من جهة أخرى، على حد تعبيرها. وأضافت نسيه، وفقا لمعاريف، "إن على الحكومة أن تضرب بيد من حديد على يد أمثال هؤلاء، وأن تسحب جنسيتهم فورا، ولاسيما فى الوقت الذى يسعى فيه رئيس الحكومة جاهدا من أجل الحصول على اعتراف بإسرائيل كوطن قومى لليهود، وعدم منح الفلسطينيين فرصة لإعلان دولتهم من جانب واحد".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل