المحتوى الرئيسى
alaan TV

أوكامبو يقدم اليوم مذكرة اعتقال القذافى

05/16 12:58

يقدم اليوم الاثنين، لويس أوكامبو المدعى العام للمحكمة الجنائية الدولية، مذكرة رسمية للمطالبة باعتقال معمر القذافى وسيف الإسلام والسنوسى رئيس جهاز المخابرات الليبى. وتأتى مذكرة الاعتقال كخطوة أوليه تليها خطوات فعلية لتنفيذ الاعتقال فى حالة موافقة المحكمة على القرار. ورداً على ذلك رفض نائب وزير الخارجية الليبى، خالد الكعيم، محاولات المحكمة الجنائية الدولية لاستصدار مذكرات توقيف ضد ثلاثة من كبار القادة الليبيين. وأضاف فى حوار مع التلفزيون الليبى، أن بلاده لن تهتم بهذه المذكرات فى حال صدورها، لافتا إلى أن طرابلس ومعظم الدول الأفريقية لا تعترف بالمحاكم الدولية وعلى جانب آخر قال السير ديفيد ريتشاردز، قائد الجيش البريطانى، إنه لابد من تكثيف الحملات العسكرية للناتو فى ليبيا، واستهداف نظام القذافى مباشرة عن طريق تخفيف القيود على أهداف القصف. فوسط مخاوف متزايدة إزاء وصول الصراع إلى طريق مسدود، دعا الجنرال ريتشاردز، فى مقابلة مع صحيفة الصنداى تليجراف، حكومات الناتو إلى دعم الهجوم العسكرى لقوات حلف شمال الأطلسى بزيادة مجموعة الأهداف التى يسمح لطائرات التحالف بقصفها. وأشار إلى أن القيود الصارمة التى تفرضها الدول الأعضاء بالناتو يعنى أن قواتها لن يتسنى لها سوى استهداف الأماكن التى يعتبر أنها تشكل تهديدا مباشرا للمدنيين الليبيين. وأكد خلال حديثه للصحيفة البريطانية أنه يريد تغيير قواعد الاشتباك بحيث يمكن توجيه هجمات مباشرة ضد البنية التحتية التى تدعم نظام القذافى، وإلا فإنه يخشى من بقاء الديكتاتور الليبى فى السلطة. وتابع ريتشاردز، مع أن الحملة العسكرية حتى الآن حققت نجاحا كبيرا للناتو وحلفائه من العرب، لكن ما لم يتم تكثيف الحملات فهناك خطر يتمثل فى تشبث القذافى بالسلطة، مشيرا إلى أن قرار الأمم المتحدة يسمح لقوات التحالف باستخدام كل الوسائل الضرورية فى ليبيا. ميدانيا واصل الثوار تقدمهم نحو طرابلس، ووفقا "للجزيرة نت"، أعلن ثوار ليبيا أنهم وصلوا إلى مدينة تاورغاء شرق مصراتة دون مقاومة من كتائب العقيد معمر القذافى، فيما أعلن التلفزيون الليبى أن قوات الناتو قصفت مساء الأحد ميناء رأس لانوف النفطى، يأتى هذا فى وقت جدد فيه النظام الليبى استعداده لوقف إطلاق نار مقابل وقف ضربات حلف شمال الأطلسى. وأوضح الثوار فى مدينة مصراتة شرق العاصمة الليبية طرابلس أنهم يعززون مواقعهم عند مشارف مدينة زليتن، بعد إحكامهم السيطرة بالكامل على بلدة الدافنية. ويأتى تقدم الثوار باتجاه زليتن بعد قصف مكثف لطائرات حلف الناتو على مواقع يفترض أنها تابعة لكتائب القذافى فى بوابة الدفينة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل