المحتوى الرئيسى

يوسف ساسون.. ازمة اللاجئين العراقيين وانعكاساتها داخليا وخارجيا

05/16 09:25

بيروت (رويترز) - يرى الكاتب العراقي يوسف ساسون ان ازمة اللاجئين العراقيين سيكون لها انعكاسات مختلفة لا تقتصر على العراق داخليا بل على ما هو ابعد منه اي على مناطق انتشارهم المتعددة. جاء ذلك في كتاب "اللاجئون العراقيون .. الازمة الجديدة في الشرق الاوسط". ويمكن اختصار رؤية ساسون في ما حمله الكتاب على دفته عن محتواه ومنه "في السنوات التي تلت الاجتياح الامريكي للعراق اجبر اربعة ملايين عراقي على الفرار من بيوتهم في ما اصبح احدى اكبر حالات انتقال الناس في العصر الحديث وبما تجاوز كثيرا تدفق الفلسطينيين بعد عام 1948 "وعلى الرغم من التقارير الاعلامية حول تحسن الوضع الامني في العراق فان اغلب اللاجئين العراقيين ما زالوا غير مستعدين للعودة الى ديارهم. وثمة تبعات اجتماعية واقتصادية وسياسية وامنية هائلة لهذه التحركات السكانية. وفي هذا الكتاب المفصل يتحرى يوسف ساسون النزعات الكامنة لتدفق اللاجئين العراقيين.. "فأي طبقات وأي جماعات اثنية وطائفية غادرت (وما زالت تغادر) والى اين وكيف؟ ويتفحص الكاتب استنادا الى ابحاث واسعة جديدة اجراها التأثير الاقتصادي لهذا الخروج على العراق نفسه وعلى البلدان المضيفة في المنطقة وهي الاردن وسوريا ولبنان كما يحلل السياسات الدولية بشأن قضية اللاجئين ويقيم الخيارات المتاحة للعودة واعادة التوطين. ويمثل هذا الكتاب الدليل الارشادي الاول والحاسم لما سيحدث في هذه القضايا التي سينظر اليها على انها اهم القضايا التي تؤثر على الشرق الاوسط." صدر الكتاب عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في 321 صفحة كبيرة القطع. وكان المؤلف قد اصدره بالانجليزية سنة 2009 . ويوسف ساسون الذي ولد في بغداد هو زميل متقدم في كلية سانت انتوني في جامعة اوكسفورد حيث كان قد حصل على شهادة دكتوره وهو محاضر غير متفرغ في جامعة جورجتاون وباحث في السياسة العامة في معهد ودرو ويلسون في واشنطن العاصمة. وقال الكاتب في المقدمة "لم تكن ازمة اللاجئين العراقيين والاشخاص المشردين داخليا مفاجئة.. فقد حذرت الوكالات الانسانية وبعض وسائل الاعلام قبل اشهر من بدء الغزو الذي قادته الولايات المتحدة من حدوث تهجير كبير في صفوف سكان العراق ومن ازمة انسانية ستنفجر مباشرة جراء الحرب او نتيجة لصراع عرقي وكلا الامرين من شأنه ان يفضي الى اساءات واسعة النطاق لحقوق الانسان." اضاف يوسف ساسون يقول بعد ان اشار الى الحصار الذي فرض على العراق "لقد نبهت وثائق الامم المتحدة قبل غزو عام 2003 الى ان نحو 60 بالمئة من السكان كانوا يعتمدون على الحصص الغذائية وحذرت من ان النظام المركزي القائم على توزيع الغذاء والماء وخدمات الصرف الصحي قد يتعطل بشدة جراء شن الحرب. "وقد نقل تقرير صحفي امريكي قبل خمسة اشهر من الحرب عن مسؤولين من الامم المتحدة قولهم ان العراق كان اضعف بكثير مما كان عليه عام 1991 وانه قد تحدث موجة هجرة كبيرة الى البلدان المجاورة وانهم حذروا من ان معظم سكان بغداد لن يتمكنوا من الحصول على الماء النظيف او الكهرباء.   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 2 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل