المحتوى الرئيسى

فشل "التشييد والبناء" فى تسديد 7 مليارات جنيه ديون للدولة

05/16 14:57

فشل اجتماع مجلس إدارة الشركة القابضة للتشييد والبناء التابعة لقطاع الأعمال العام، مع رؤساء مجالس إدارات 18 شركة تابعة لها، اليوم الاثنين، لمناقشة مديونية الدولة لها والتى بلغت 7 مليارات جنيه تمثل قيمة مقاولات وفوائد قروض بنكية لتنفيذ مشروعات حكومية. وحذر سيد طه رئيس النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب وعضو مجلس إدارة الشركة القابضة للتشييد والبناء، من عدم توافر موارد مالية لدفع رواتب العاملين الشهر القادم، مؤكدا أن الدولة لم تحول أية مبالغ مالية للشركة مما يهدد الوضع المالى للشركات. ولفت طه إلى أن شركات التشييد والبناء التابعة لقطاع الأعمال العام تضم 250 ألف عامل على مستوى الجمهورية، مما يهدد قرابة مليون شخص هم أفراد أسر العاملين بالشركات الـ18 فقط. وطالب المجتمعون بإقرار بند عاجل فى الموازنة العامة لسد جزء من الديون أو كلها حتى يعود الانتعاش لسوق المقاولات الحكومية لتصمد أمام مثيلاتها الخاصة ومتعددة الجنسيات، موضحاً أن الدولة لم "تحول أى مليم للشركات وموقفها أصبح سىء للغاية". وطالب عمال شركات المقاولات والشركات المساعدة لها كشركات السيراميك والأسمنت بالعودة للعمل لتوفير سيولة مالية لإعادة السوق الاقتصادية مرة أخرى لطبيعتها نظراً للظرف الراهن. وسادت حالة من الاستياء فى أوساط القيادات والعاملين بشركات النصر العامة للمقاولات "حسن علام"، والمقاولات المصرية "مختار إبراهيم"، وشركة مصر لأعمال الأسمنت المسلح، والنصر للمبانى والإنشاءات "إيجيكو" وشركة أطلس العامة للمقاولات والاستثمارات العقارية وأعمال التكييف، والمصرية العامة للمبانى، والعامة للإنشاءات "رولان"، والقاهرة العامة للمقاولات، والمكتب العربى للتصميمات والاستشارات الهندسية، وشركة النصر للإسكان والتعمير وشركة السد العالى للمشروعات (هايديليكو) والعامة للمشروعات الكهربائية "إيجيبت"، والكراكات المصرية، والمصرية للرى والصرف، والرى للأشغال.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل