المحتوى الرئيسى

تراجع اليورو إثر توقيف ستروس كان فى نيويورك

05/16 12:25

سجل اليورو تراجعا صباح اليوم الاثنين، فى أسواق القطع الآسيوية، نتيجة مخاوف المستثمرين من أن ينعكس توقيف مدير صندوق النقد الدولى دومينيك ستروس كان فى نهاية الأسبوع فى نيويورك على الجهود الجارية لتسوية أزمة الديون فى منطقة اليورو. وتراجع سعر اليورو صباح الاثنين فى طوكيو إلى 1.4056 دولار مقابل 1.4108 دولار مساء الجمعة فى نيويورك، وقد تراجعت العملة الأوروبية بالنسبة للعملة اليابانية إلى 113.61 ين مقابل 113.99 ين. ويشير المحللون إلى أن قضية ستروس كان الذى أوقفته الشرطة فى نيويورك، ووجه إليه القضاء الأمريكى تهمة "الاعتداء الجنسى ومحاولة الاغتصاب"، تهدد بتعقيد الجهود الجارية لتسوية أزمة المديونية فى منطقة اليورو ولاسيما لجهة درس مساعدة جديدة لليونان، وهى ملفات التزم بها مدير صندوق النقد بصورة خاصة. وأعلن صندوق النقد فى واشنطن أن مساعدة ستروس كان لشئون أوروبا نعمت شفيق ستحل محله الاثنين فى بروكسل فى اجتماع مهم حول اليونان لوزراء مالية دول منطقة اليورو. وقال محلل العملات لدى يو بى اس غاريث بيرى لوكالة داو جونز نيوزواير ان "أى تأخير (فى تسوية أزمة الديون) سيثير توترا لدى الذين كانوا يراهنون على ارتفاع اليورو". وأضاف أن "السوق ستتخوف لعدة أيام على الأقل من حصول شلل فى إدارة صندوق النقد الدولى، واليورو هو العملة التى ستتضرر بأكبر قدر من هذا الوضع إذ إن صندوق النقد ينشط أو سينشط فى ثلاثة بلدان من منطقة اليورو". وأعلن صندوق النقد الدولى مساء الأحد إرجاء الاجتماع غير الرسمى لمجلس إدارته الذى سيخصص للنظر فى قضية توقيف مديره العام. وقال المتحدث باسم الهيئة ويليام مورى فى بيان إن "الاجتماع غير الرسمى الذى كان مقررا لإطلاع مجلس الإدارة أرجئ فى انتظار تطورات جديدة فى نيويورك"، بدون إعطاء أى توضيحات أخرى. وقال مصدر قريب من الهيئة أن الوضع "ليس بسيطا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل