المحتوى الرئيسى

نشطاء: مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري لبلدة تلكلخ

05/16 01:02

عمان (رويترز) - قالت جماعة نشطاء إن سبعة مدنيين سوريين على الاقل قتلوا يوم الاحد عندما قصفت القوات السورية بلدة تلكلخ بالقرب من الحدود اللبنانية لاخماد انتفاضة مؤيدة للديمقراطية. وتواجه البلدة التي تقع على بعد بضعة كيلومترات من الحدود الشمالية للبنان احدث الحملات الامنية المكثفة التي تقوم بها القوات السورية لاخماد المظاهرات التي تطالب بسقوط نظام الرئيس السوري بشار الاسد. وقالت جماعة لجان التنسيق المحلية في بيان ان قصف بلدة تل كلخ تركز على أحياء البرج وغليون والسوق والمحطة مضيفة أنه كان من الصعب توفير العلاج للجرعى بسبب اغلاق قوات الامن للمستشفى الرئيسي وكذا كان الطريق الرئيس للبنان مغلقا. وفر المئات عبر الحدود مع لبنان يوم السبت حيث قال ناشطون ان ثلاثة من سكان تلكلخ قتلوا في اطلاق نار عندما حضرت القوات السورية لسحق المحتجين. وقال مسؤول امني لبناني يوم الاحد ان السلطات اللبنانية زادت من دورياتها الامنية على الحدود لمنع اي محاولات عبور غير شرعية. وقال أحد سكان الفارين من البلدة للتلفزيون اللبناني ان موالين للاسد يشهرون الاسلحة البيضاء والمعروفين باسم "الشبيحة" كانوا برفقة الجيش وقوات الشرطة في حملتهم على احياء المدينة. وتحظر سوريا بشكل كبير وسائل الاعلام الخارجية من العمل الامر الذي يجعل من الصعب التحقق من مصداقية الروايات من مصدر مستقل او الحصول على روايات رسمية. وحاول الاسد ممارسة سياسة تخلط بين الاعلان عن مبادرات اصلاحية وتشديد القمع الامني ضد الاحتجاجات التي اندلعت ضد حكمه المستمر منذ 11 عاما وبدأت في مدينة درعا الجنوبية قبل شهرين مستلهمة انتفاضات شعبية مشابهة في انحاء العالم العربي. واستنكرت الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي الحملة الامنية التي يشنها الاسد والتي تقول جماعات حقوقية ان 700 شخص قتلوا خلالها على ايدي قوات الامن وفرضت عقوبات على مسؤولين سوريين. ورفع الاسد حالة الطوارئ المفروضة على سوريا منذ 48 عاما لكنه في نفس الوقت نشر قوات من الجيش في المدن التي تشهد احتجاجات. ورغم مرور ثمانية اسابيع على بدء الاحتجاجات لم يتمكن أي طرف من تحقيق الانتصار على الاخر لكن الحكومة اعلنت يوم الجمعة عن بدء حوار وطني.   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 3 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل