المحتوى الرئيسى

مدير صندوق النقد يخرج من مركز شرطة مكبل اليدين على خلفية اتهامات بالاعتداء الجنسي

05/16 11:40

نيويورك- أ ف ب:خرج دومينيك ستروس- كان مدير صندوق النقد الدولي أمس من مقر مفوضية الشرطة في نيويورك، مكبل اليدين خلف ظهره لنقله إلى جهة غير معروفة، على خلفية اتهامات بالاعتداء الجنسي ومحاولة اغتصاب عاملة في أحد الفنادق. وقال محاموه إنه يعتزم “الدفاع عن نفسه بقوة” ضد اتهامات الاعتداء الجنسي الموجهة إليه.وخرج ستروس- كان وهو يبدو متعبا من مركز الشرطة الواقع في حي هارلم بعد حوالى ثلاثين ساعة من القبض عليه على متن طائرة تابعة لشركة إير فرانس. وصعد بعدها في سيارة للشرطة حيث جلس على المقعد الخلفي بجوار شرطيين.ولم يقل شيئا للصحفيين المحتشدين منذ مساء اليوم السابق في انتظار خروجه بعدما وجه إليه القضاء الأمريكي تهمة “الاعتداء الجنسي ومحاولة الاغتصاب” بحق موظفة تنظيف في فندق كان ينزل فيه في نيويورك.وأعلن بنجامين برافمان أحد محاميه في تصريحات للصحفيين أمام محكمة جنوب مانهاتن حيث سيمثل ستروس أمام قاض إنه “يعتزم الدفاع عن نفسه بشدة ضد التهم وهو ينفي أي سلوك غير لائق”. وأرجئ مثول ستروس- كان أمام القاضي لمدة ٢٤ ساعة للسماح للمحققين بإجراء تحاليل جديدة، وفق ما قال محامي آخر هو ويليام تايلور. وأوضح المحامي: “موكلي وافق بملء إرادته على إجراء تحاليل جديدة”، وقال للصحفيين إن ستروس-كان “متعب لكنه بحال جيدة” وأعلن المتحدث باسم شرطة نيويورك جون جريمبل أن ستروس كان “غادر وحدة الضحايا الخاصة” وهي وحدة الشرطة الواقعة في حي هارلم والمكلفة الجرائم الجنسية و”سيمثل أمام المحكمة حيث توجه إليه التهم. وتابع: “سيعود للقاضي” المكلف بالقضية أن يقرر فيما بعد إن كان من الممكن إطلاق سراحه بكفالة ووفق أي شروط.وأفاد المتحدث من جهة أخرى أن شرطة نيويورك حصلت على مذكرة جديدة لتفحص ملابس مدير صندوق النقد بحثا عن آثار جديدة للحمض الريبي النووي. وقال إنه تم إصدار مذكرة جديدة “لملابسه” موضحا أن آثار حمض الريبي النووي التي يتم البحث عنها يمكن أن تكون “شعرا أو سائلا منويا” أو غيره. وأضاف أن الشرطة تسعى للحصول على تفويض آخر لفحصه جسديا. وردا على سؤال عما إذا كانت الشرطة تبحث عن آثار أظافر مثلما أفادت وسائل الإعلام الأمريكية قال “نعم، هذا ما يجري”. وقال المتحدث إن ستروس-كان “لا يحظى بالحصانة الدبلوماسية”. وكان جريمبل أشار إلى أنه تم رصد موقع ستروس-كان في مطار كينيدي بعدما اتصل بالفندق لإعطاء تعليمات بشان هاتفه النقال الذي نسيه في غرفته، مؤكدا بذلك معلومات أوردتها صحيفة وول ستريت جورنال.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل