المحتوى الرئيسى

"الأعلى للطاقة النووية" يجتمع لتحديد موقف "الضبعة" قريبا

05/16 17:19

علم "اليوم السابع" من مصادر رفيعة المستوى بوزارة الكهرباء والطاقة، أن المجلس الأعلى للاستخدامات السلمية للطاقة النووية سوف يجتمع خلال أيام برئاسة المشير محمد حسين طنطاوى، لتحديد موقف الدولة تجاه البرنامج النووى المصرى ومشروع المحطة النووية الأولى بالضبعة. وأوضحت المصادر، أن اجتماع مجلس الطاقة النووية يسبقه بأيام اجتماع مغلق بين وزير الكهرباء والطاقة الدكتور حسن يونس، والدكتور عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء، وذلك للتباحث حول التقرير الذى سلمه الأول للثانى عن مخاطر تأجيل مشروع الضبعة. ولفتت المصادر إلى أن مجلس الطاقة النووية هو الجهة المسئولة عن تحديد موعد طرح المناقصة العالمية للمحطة النووية بالأسواق فى يونيو الجارى، وفق السيناريو الذى اقترحته وزارة الكهرباء، أو تأجيلها للعام المقبل وتحمل خسائر تقدر بـ5 مليارات دولار، أو الإلغاء النهائى ومواجهة العجز فى الطاقة الكهربية طوال السنوات القادمة. ويضم المجلس الأعلى للاستخدامات السلمية للطاقة النووية فى عضويته كلا من وزراء الكهرباء، والبيئة والدفاع والإنتاج الحربى والصناعة والتجارة والبترول، ويرأسه رئيس الجمهورية، ويعتبر الاجتماع المقبل هو الأول دون حضور الرئيس المخلوع حسنى مبارك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل