المحتوى الرئيسى

خيتافي ينعش آماله بالبقاء ويفوز على أوساسونا بهدفين دون رد

05/15 23:55

حقق خيتافي انتصارًا غاية في الأهمية على أوساسونا بهدفين دون رد لينعش آماله في البقاء ويعد متابعي الليجا الإسبانية بمباراة مجنونة بينه وبين سوسييداد الأسبوع المقبل.المباراة بدأت من دون مقدمات من الطرفين إلا أن خيتافي كان المبادر بالأخذ بزمام الأمور فاقترب من المرمى وكاد أن يفتتح النتيجة حينما قام ميكو بمنوارة رائعة داخل منطقة العمليات ورفعها باتجاه بيدرو ريوس الذي أضاعها بسبب فقدانه لتوازنه. ميكو كان حاضرًا في بداية اللقاء فانطلق من الجانب الأيمن وأرسل عرضية لمسها مانو ديلمورال برأس حذائه إلا أنها خرجت محادية للقائم الثاني. أوساسونا حاول الرد باقترابه من مرمى إلـ خيتا، فسدد ثيخودو كرة قوية بعد أن عادت إليه من دفاع الزرق إلا أنها خرجت عالية عن مرمى الحارس أوستاري لتنتهي الجولة الأولى من دون أهداف. الجولة الثانية بدأت حماسية أيضًا واستهلها خيتافي كما استهل سابقتها فسدد الشاب كولونجا كرة حولت اتجاهها بعد أن اصطدمت بالدفاع ووصلت إلى ماركانو الذي حاول تسديدها بالكعب ولكنه لم ينجح في إدخالها الشباك بالرغم من أنه كان على بعد نصف متر من المرمى. انتظار خيتافي لم يدم طويلاً ذلك أن باريخو دخل واستقبل عرضية من الجهة اليمنى نحو الناحية المقابلة و"سدد" عرضية قوية أرضية قرب المرمى حاول المدافع فلانيو منعها من الوصول إلى كولونجا فأسكنها مرماه بالخطأ ليشعل كوليسيوم ألفونسو بيريث احتفالاً بالهدف في الدقيقة 64. بعد ذلك كاد خيتافي أن يضيف هدفًا ثانيًا عندما سدد القصير البديل ألبين كرة رأسية مرت محادية لمرمى ريكاردو.لاعبو أوساسونا حاولوا الرجوع في النتيجة وبدأ حملاتهم "بطلهم في الجولة الماضية" كامونياس عندما سدد كرة قوية بيسراه خرجت خارج المرمى، أتبعها كيكي سولا بمراوغات داخل المنطقة من الجهة اليسرى وسدد كرة يمينية قوية تصدى لها الحارس أوستاري بمهارة؛ ثم في مناسبة أخرى بتسديدة من الجهة المقابلة أثبت فيها حارس لوس أثولونيس علو كعبه... المباراة أفلتت من بين يدي إلـ خيتا ولكن كانت له فرص عبر الهجمات المرتدة إحداها وصلت إلى باريخو الذي سدد الكرة بيسراه فعاد ريكاردو للتألق وحماية مرماه والحفاظ على فرصة فريقه في تعديل النتيجة؛ فرصة ضاعت في الدقيقة 38 بعدما أرسل كامونياس عرضية رائعة على رأس البديل باندياني إلا أن الحارس المتألق أوستاري لمس الكرة بأطراف أصابعه فرفعها بقدر كافٍ لترتطم بالعارضة وتعود إلى باندياني ولكن وضعية جسده لم تسمح له بإعادة الكرة إلى المرمى الخالي؛ أوساسونا لم يستطع تعديل النتيجة ليعاقبه خيتافي بهدف الإعدام عبر هجمة مرتدة وصلت إلى بيدرو ريوس الذي استقبل تمريرة جميلة من باريخو وسجل الهدف بهدوء هازمًا هذه المرة الحارس ريكاردو لتنتهي المباراة بهدفين دون رد لصالح الفريق الأزرق.بهذا الانتصار رفع خيتافي رصيده من النقاط إلى 43 نقطة ليخرج من مناطق الهبوط إلى المركز 16 بينما تجمد رصيد أوساسونا عند 44 نقطة في المركز 15 وكلاهما عليه انتظار المرحلة الأخيرة ليتأكد من بقائه في الدرجة الأولى.في باقي المباريات تعادل فالنسيا سلبًا مع ليفانتي الذي ضمن بقاءه حسابيًا وفاز إشبيلية على سوسييداد بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد ليضعه في موقف صعب جدًا، بنفس النتيجة فاز ألمريا على مايوركا في استفاقة متأخرة جدًا. خيخون قلب المباراة على سانتاندير وانتصر عليه في المولينون بهدفين مقابل هدف واحد ونفس النتيجة كانت بين أتلتيكو وإيركوليس لصالح الكولتشونيروس بينما تعادل بلباو مع ملقة بهدف لكل منهما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل