المحتوى الرئيسى

النيابة العسكرية تحقق في أحداث ماسبيرو.. والجيش والشرطة يفرضان كردونا على المنطقة

05/15 15:06

بدأت النيابة العسكرية الأحد التحقيق مع المتهمين في أحداث ماسبيرو الأخيرة، وتبين أن الأجهزة الأمنية ضبطت 17 متهما، غالبيتهم مسجلون خطر من منطقة بولاق أبوالعلا، وانتقلت النيابة لمعاينة 12 سيارة محترقة وكذلك بعض التلفيات، ومن المقرر أن تصدر النيابة قرارا بحبس المتهمين 15 يوما وصدور أحكاما ضدهم في أقرب وقت. وفرضت أجهزة الأمن بالقاهرة كردونا أمنيا حول منطقة ماسبيرو، واحتشدت القوات المسلحة والشرطة العسكرية أمام كوبري 6 أكتوبر وكوبري 15 مايو، ودلت التحريات أن حالة من الفوضى عمت المكان واشتبك المتظاهرون فيما بينهم وبدأ التراشق بالحجارة وزجاجات المولوتوف، مما تسبب في إصابة 3 أشخاص بطلقات نارية بأنحاء متفرقة من الجسد وإصابة حوالي 70 آخرين بإصابات مختلفة. وقال خالد العبادي، أحد المعتصمين: «إحنا معتصمين مع إخواننا الأقباط من يوم الأحد الماضي، وأثناء تجمعنا أمام ماسبيرو شاهدنا دخان كثيف وسمعنا أصوات طلقات من أعلى كوبري 6 أكتوبر»، وأضاف أنه وباقي المسلمين لن يتركوا المكان إلا بعد الانتهاء من تنفيذ مطالب الأقباط بالكامل. يُذكر أن عددا من البلطجية وقفوا أعلى كوبري 6 أكتوبر وألقوا عددا من قنابل المولوتوف على المتظاهرين ثم أطلقوا عددا من الأعيرة النارية، أصابت المنطقة بالكامل بحالة من الرعب وأصابت 3 من المتظاهرين بطلقات نارية وأكثر من 70 شخصا بزجاجات المولوتوف والقنابل المسيلة للدموع، وألقي القبض على عدد من مثيري الشغب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل