المحتوى الرئيسى

مشاكل النوم قد ترافق مرضى السرطان من الأطفال بعد تعافيهم

05/15 13:16

القاهرة - منال علي كشفت دراسة حديثة أن مشاكل النوم والشعور بالإعياء شائعين بين الناجين من أمراض سرطانية حدثت في فترة الطفولة، كما أكد الباحثون أن مثل هذه الأعراض قد تحدث مشاكل في الانتباه والذاكرة. واعتمدت الدراسة على بيانات استبيان شارك فيه 1426 شخصاً نجوا من 8 أمراض سرطانية في فترة الطفولة، والذين تم علاجهم في الفترة بين عامي 1970 و 1986، وقد سجل ما يقرب من 20% من أفراد العينة خللاً معرفياً مثل مشاكل الانتباه والذاكرة. ووجد الباحثون أن الناجين الذين يعانون مشاكل في النوم أو الشعور بالنعاس طول النهار أكثر عرضة للإصابة بمشاكل الذاكرة والانتباه ثلاثة إلى أربعة مرات أكثر من الأشخاص الذين ينامون جيداً. ومن المعروف أن الأشخاص الناجين من أورام سرطانية يعانون مشاكل معرفية بشكل مباشر أو غير مباشر بسبب العلاج. ورأى الباحث كيفين كرول من مستشفى أطفال سان جود في ممفيس أن قلة النوم والشعور بالإرهاق قد يزيدان الأمر سوءاً بالنسبة لمشاكل ضعف القدرة المعرفية، واكتشف الباحث أيضاً أن المشاكل المعرفية التي تحدث بسبب قلة النوم والشعور بالتعب لا ترتبط بتأثير الإشعاع علي المخ أو العلاج الكيمائي أو العمر الحالي للشخص الناجي من سرطان الأطفال. يُذكر أن الناجين من السرطان الذين يتناولون حالياً عقارات ضد الاكتئاب معرَّضون لمشاكل ذاكرة بنسبة 70% عن أقرانهم الذين لم يعانوا المرض في الطفولة و50% أكثر في تسجيل مشاكل في الانتباه، وأفاد الباحثون أن هذه النتائج تقترح أن تحسين كفاءة النوم وتقليل الشعور بالتعب قد يساعدان في تحسين الانتباه ووظائف الذاكرة بين الناجين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل