المحتوى الرئيسى

وقفـةصـوت الـشـعـوب

05/15 12:43

ارتفعت فيها دعوات الوحدة علي لسان الزعماء ولم يكتب لها النجاح‏,‏ ولكن التوجه هذه المرة يختلف تماما لأن الشعوب قد استيقظت وأدركت عن يقين أن وقت العزلة قد انتهي‏,‏ وأن المستقبل يفرض التلاحم العربي والاسلامي لمواجهة الأطماع والتدخلات الخارجية التي تستهدف استنزاف الثروات وبسط الهيمنة والنفوذ‏.‏ في هتافات الميدان جاءت الإجابة العملية للتساؤلات التي طرحناها علي مدي الأيام الماضية حول قرار قادة الخليج ـ المفاجئ ـ بدعوة الأردن والمغرب للانضمام الي مجلس التعاون الخليجي‏,‏ وخرج صوت الجماهير لينادي بإزالة القيود والحدود بين أبناء الأمة الواحدة للوصول الي الكيان الكبير القادر علي البقاء والتصدي للتحديات القائمة‏,‏ وبطبيعة الحال لن يحدث ذلك بين يوم وليلة‏,‏ كما أن حديثنا بعيد كل البعد عن تدخل دولة عربية في شئون دولة أخري‏,‏ وإنما نقول بوضوح كامل أن علي الحكام الاستماع جيدا لصوت الشعوب‏,‏ لأن ما تطالب به الجماهير سيحدث عاجلا أم آجلا‏,‏ والتجربة وحدها تثبت أن ما كان مستحيلا في مصر وتونس واليمن وسوريا وغيرها بات أمرا واقعا لايمكن تجاهله‏.‏ ونستطيع أن نذهب الي أبعد من ذلك‏,‏ الي فلسطين التي يبدأ شعبها الصامد اليوم انتفاضته الثالثة في ذكري النكبة‏,‏ وهذا العام يشعر قادة اسرائيل بذعر حقيقي يحاولون معه استخدام كل وسائل التعتيم الممكنة واغلاق الصفحات المنادية بالتضامن والخروج في مسيرات مليونية داخل فلسطين وخارجها‏,‏ وعلي الرغم من حجب الصفحات علي الفيسبوك‏,‏ فإن الدعوة تتصاعد وأشعلت هتافات التحرير المشاعر العربية والاسلامية‏,‏ وعلينا أن نراقب التطورات في الأراضي المحتلة لأن الحسم يظل بين أيدي أبناء فلسطين أولا قبل طلب الدعم والمساندة من الآخرين‏,‏ وبعد انجاز اتفاق المصالحة بين فتح وحماس أصبح الباب مفتوحا أمام الانتفاضة الثالثة التي ستغير كل الأوراق والمعادلات الراهنة ليصبح صوت الشعب الفلسطيني هو الأعلي والأكثر قدرة علي التأثير في القرار الاسرائيلي ليختار بين السلام العادل أو المواجهة الشاملة مع الملايين في كافة الأراضي المحتلة‏.‏ إنه صوت الشعوب الذي لا يقهر‏,‏ وقد ارتفع ولن يصمت مرة أخري‏.‏‏muradezzelarab@hotmailcom‏             

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل