المحتوى الرئيسى

هل للحب وجوه متعددة.. وما هى؟

05/15 10:41

تسأل فتاة: المعروف أن للحب وجوه متعددة فما هى أوجه الحب المختلفة، وكيف أعرف أى نوع من أنواعه أشعر به أو أعيشه؟ تجيب على السؤال الدكتورة هبة عيسوى أستاذ الطب النفسى بطب عين شمس قائلة:من منا لم يشعر بالحب فى فترة من فترات حياته، أو لم يشعر بالتعاسة أو السعادة و كذلك الشعور بالأمان و الخوف أو الشعور المتناقض فالحب له صور كثيرة ومتعددة ويمكن أن نحدد بعض منها كى نعرف أين نحن من هذه المشاعر .الوجه الأول: الحب التسلطى هناك من يحبك بجنون ويسعى جاهداً لإصابتك بهذا الجنون ولا ينظر إلى رد فعلك فهو لايقبل عدم تقبلك له أو رفضك لمشاعره، ولا ييأس ويمارس عليك ضغوطا كثيرة ويحملك جميل هذا الحب ويجب لزاماً عليك أن تحبه وإلا وصفك بالجحود ونكران الجميل. الوجه الثانى: الحب المؤلم هو من تحبه أنت بجنون فيكون مصيبتك وقت تأكد المحب من عشقك له فيتفنن فى إيذائك وكأنه ينتقم منك لأنك أحببته فالبكاء والحزن والأسى يصبحوا سمة من سمات حياتك وإذا بحياتك تتحول إلى جحيم. الوجه الثالث: الحب الصامت هو من يحبك بصدق فيعاملك معاملة الود يحبك بصمت و لا يعبر عن حبه بالقول ويتمناك بينه وبين نفسه، ويمنعه اعتزازه بنفسه أو خوفه من مواجهة أى صدمات لمشاعره من الاقتراب منك بدلا من الواقع . الوجه الرابع: الحب التملكى هو من تحبه أنت ويحبك و لكن بدل من تبادل المشاعر يضمك إلى ممتلكاته باسم الحب يحاصرك بغيرته وتصبح حياتك دائرة مفرغة من الممنوعات و المحظورات، يحسب عليك أنفاسك يحاسبك على أحلامك ويسلبك حتى أبسط حقوقك وهى التعبير عن شعورك تجاه الآخرين فتعيش فى صراع دائم .الوجه الخامس: الحب الهوائى هو من يحبك ولكن لا يستمر طويلا فيغادر حياتك دون أى سبب واضح فيترك وراءه فراغاً تحاول تفسيره، وتفقد الثقة فى الطرف الآخر ولا تستطيع الاستمرار فى علاقة حب طويلة المدى. الوجه السادس: الحب النرجسى هو من يدخل بوابة أحلامك؛ وإذا به يجعلك تجرى فى فلكه ولا يقبل إلا الاهتمام به فهو أنانى من الدرجة الأولى لا يرى إلا نفسه فيخرب فى حياتك ويبدل نجاحك إلى فشل ويشوه أجمل الأشياء بتضخم ذاته ولا يشعر أبدا بالندم. الوجه السابع: الحب الناضج هو من يدخل حياتك بلا استئذان، يقدم لك الحب فوق أوراق الورد، يحملك إلى عالم الأحلام، يحول حياتك إلى شعور غامض من السعادة ، يشعرك بالدفء وبمسؤليته تجاهك وأنك مسئول منه، يعلمك الصدق والإخلاص والعطاء ، يحول سوادك إلى بياض وليلك إلى نهار ؛ وظلمتك إلى شمس، أجمل لحظات حياته حين تكون سعيدا و أتعس لحظات حياته حين يرى الدموع فى عينيك، فيصبح قلبك الذى ينبض بالحياة.. وعينك التى ترى بهما..هذا هو الحب الناضج.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل