المحتوى الرئيسى

شاهد .. مانشستر يفوز بالدوري الـ19.. وينتظر الثأر أمام برشلونة

05/15 16:37

إعداد - خالد عامر Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live'; على ملعب إيوود بارك ، بهدف لواين روني تعادل مانشستر يونايتد مع بلاكبيرن بهدف لمثله في الأسبوع الـ37 من الدوري الإنجليزي الممتاز لتبدأ الاحتفالات الصاخبة بحصول الشياطين الحمر على لقب الدوري رقم 19 محطما رقم ليفربول كأول فريق يصل إلى اللقب رقم 18.وعلى الرغم من أن الفارق بين الفريقين بعدد مرات الفوز بالدوري بين الفريقين كان كبيرا وصل عام 1990 إلى 11 لقب ، إلا أن المانيو 1992/1993 تمكنوا من تحقيق اللقب 12 مرة في 18 موسم بعد ذلك ليتخطوا رقم الريدز ، نصفهم في أخر 10 سنوات .لم يحرز الشياطين الحمر اللقب موسم واحد منذ عام 1990 إلا موسم 2002/2003 ، ففاز باللقب موسمين متتاليين 1992/1993 و1993/1994 ، وكررها موسمي 1995/1996 و1996/1997 ، ويرتاح البطل موسم واحد قبل أن يفوز باللقب ثلاث أعوام متتالية بدءا من موسم 1998/1999 حتى موسم 2000/2001 ، وبعد خمس سنوات يحقق مانشستر اللقب ثلاث مرات متتالية من موسم 2006/2007 إلى موسم 2008/2009 ، ليختمها موسم 2010/2011 بالإنجاز الغير مسبوق باعتلائه قمة الفرق الفائزة بالمريمييرليج.موسم 2010/2011 كان موسما استثنائيا لأليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر ولاعبيه ، مليئا بالصعوبات ، ففي بداية الدوري وفي أول عشر مباريات فاز الفريق في خمسة مباريات وتعادل في الخمسة الباقين ، ليحصل على 20 نقطة من 30 ، ويأتي في المركز الثاني مع فريق الأرسنال خلف فريق تشيلسي الذي بدأ بداية أكثر من رائعة محققا الفوز في تسع مباريات منهم أول مباريتان بسداسية ، وتعادل في مباراة ليجمع 28 نقطة ، لكن بعد ذلك بدأ فريق مانشستر في العودة إلى الفوز من جديد محققا الفوز على فريق الأرسنال بهدف نظيف والفوز على فريق ليفربول بثلاثة أهداف مقابل هدفين ، لكنه عاد في الجولة الثامنة عشر من عمر الدوري وخسر من تشيلسي بهدفين مقابل تبعه خسارة من ليفربول بثلاثة أهداف مقابل هدف ليحتدم الصراع على لقب الدوري مرة أخرى.في الربع الأخير من المسابقة تقلص الفارق بين الفريقين المتنافسين – مانشستر وتشيلسي – بعدما فاز الأرسنال على الشياطين الحمر بهدف نظيف في الأسبوع الـ35 ويصبح الفارق بينه مانشستر أرسنال صاحب المركز الثالث ست نقاط مع تبقي ثلاث مباريات على انتهاء البطولة ، ويبدأ تشيلسي في تحفيز نفسه لإنتزاع الصدارة في مباراة الفريقين في الأسبع التالي ، لكن أبناء أليكس فيرجسون ينجحون في الفوز في المباراة وتوسيع الفارق بفضل هدفي خافيير هيرنانديز ونيمانا فيديتش لينتهي اللقاء 2-1 لمانشستر.أبرز محطات التتويج:1- الفوز على ليفربول يوم الأحد 19/9/2010 على ملعب الأولد ترافورد بثلاثة أهداف مقابل هدفين ضمن مباريات الأسبوع الخامس2- الفوز على بلاكبيرن روفرز يوم 27/11/2010 على الأولد ترافورد بسبعة أهداف مقابل هدف في الأسبوع الـ153- الفوز على أرسنال يوم 13/12/2010 على الأولد ترافورد بهدف نظيف في الأسبوع الـ174- الفوز على برمنجهام يوم 22/1/2011 على الأولد ترافورد بخمسة أهداف نظيفة في الأسبوع الـ24.5- الفوز بدريبي مدينة مانشستر على فريق مانشستر سيتي يوم 12/2/2011 على ملعب أولد ترافورد بهدفين مقابل هدف في الأسبوع الـ276- الفوز على ويجان أتليتيك يوم 26/2/2011 على ملعب دي بليو بأربعة أهداف نظيفة في الأسبوع الـ28.7- الفوز على تشيلسي يوم 8/5/2011 على ملعب أولد ترافورد بهدفين مقابل هدف في الأسبوع الـ36.لقاء الحسم:عقب الفوز على تشيلسي وتوسيع الفارق إلى ست نقاط بينه وبين أقرب منافسيه وهو فريق تشيلسي نفسه ، ومع تبقي مباراتين فقط على إنتهاء البريميير ليج أصبح الشياطين في حاجة إلى نقطة واحدة فقط في أي مباراة منهما لتأكيد فوزه باللقب الـ19 في تاريخه ، وهو ما تحقق في لقاء اليوم أمام فريق بلاكبيرن روفرز ، تقدم أصحاب الأرض بهدف في الدقيقة 20 عبر لاعب الوسط الأسترالي بريت إيميرتون الذي استغل عرضية مارتين أولسون ليسدد كرة أرضية قوية سكنت شباك توماس كوستجاك حارس المانيو ، وبدا أن احتفالات ساكني مدينة مانشستر ستتأجل إلى الموسم الأخير ، لكن الشياطين الحمر أحكموا قبضتهم على مجريات اللقاء لتتوالى هجماتهم وينجح خافيير هيرنانديز في الحصول على ضربة جزاء في الدقيقة 71 بعد ان تمت عرقلته من حارس المرمى بول روبينسون ، ويتصدى لها واين روني ليسددها قوية أسفل الزاوية اليسرى ليهدي لفريقه نقطة اللقب.تشكيلة مباراة البطولة:حارس المرمى: توماس كوستجاكالدفاع: نيمانا فيديتش وريو فيرديناند وجوناثان إيفانز وفابيوخط الوسط: رايان جيجز ومايكل كاريك وناني وأنتونيو فالينسياالهجوم: خافيير هيرنانديز وواين رونيالاحتياطي: مايكل أوين وبول سكولز وديميتار بيرباتوف وباتريس إيفرا وأندرسون دي سوزا وبين أموس وكريس سمالينج.بدأ أليكس فيرجسون بخطة 4-4-2 ، قبل أن تتحول في الدقيقة 62 إلى 3-5-2 بإخراج فابيو وإشراك بول سكولز ، ثم تحولت بعد ذلك إلى 3-4-3 في الدقيقة 81 عندما أخرج ناني وأشرك ديميتار بيرباتوف.مانشستر×برشلونة.. حلم الثنائية والثأرومع إنتهاء الموسم الإنجليزي لصالح مانشستر يونايتد ، بدأ السير أليكس فيرجسون ، صاحب الإنجازات الكبيرة مع الفريق منذ توليه مسئولية تدريبه في موسم 1986 ، في التفكير في المباراة المهمة أمام برشلونة الإسباني في نهائي دوري أبطال أوروبا وهو يامل في الحصول على اللقب الأوروبي الثالث له بعد أن فاز به عامي 1999 و2008.واجه مانشستر في نصف النهائي فريق شالكة الألماني ، وحقق الفوز عليه في ألمانيا بهدفين نظيفين أحرزهما رايان جيجز وواين روني ، وكرر الفوز عليه في إنجلترا بأربعة أهداف مقابل هدف ، أحرز رباعية مانشستر فالينسيا وجيبسون وأندرسون (هدفين).ويحلم لاعبوا مانشستر في الثأر من فريق برشلونة بعد أن فازوا عليهم في نهائي 2009 بهدفين نظيفين أحرزهما ليونيل ميسي وصامويل إيتو وهو الموسم الذي حقق فيه الفريق الإسباني ستة ألقاب هم الدوري والكأس الإسبانيين ودوري أبطال أوروبا وكأسي السوبر المحلي والأوروبي وكأس العالم للأندية ، متوجا نفسه كأفضل فريق العالم والفريق الذي لا يقهر ، لكن هذا العام يتواجه الفريقين في ظروف مختلفة حيث أخفق برشلونة في تحقيق أي بطولة إلا الدوري الإسباني حتى الآن ، فهل ينجح مانشستر في الأخذ بالثأر وترد اعتباره أم يؤكد برشلونة تفوقه على الأندية الإنجليزية ؟ شاهد .. هدف تتويج مانشستر يونايتد  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل