المحتوى الرئيسى

بعد بيان البابا شنودة .. المعتصمون يرفضون فض الاعتصام والكهنة يرفضون التعليق

05/15 17:47

- أحمد عادل  تصوير _ أحمد عادل Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أثارت مطالبة البابا شنودة بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، المسيحيين المعتصمين أمام مبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون بماسبيرو إلى فض الاعتصام، حفيظة المعتصمين الذين رفضوا رفضا قاطعا فض الاعتصام قبل تحقيق مطالبهم، فيما امتنع كهنة الكنيسة المتواجدين وسط المعتصمين عن الإدلاء بأي تصريحات.وقالت إحدى المعتصمات "نستمع لكلام البابا شنودة، فيما يتعلق بأمور الدين فقط ولكن نحن بصدد قضية تمس كل المصريين مسلمين ومسيحيين، الذين يجب أن يدافعوا عن حقوقهم وممتلكاتهم وطالب البعض بالزحف إلي فلسطين لتحريرها، وأقول لهم حرروا مصر أولا، لأن من لا يدافع عن مصر والمصريين لا يستحق العيش علي أرضها".وأضافت إيفون مسعد المنسق الإعلامي لإتحاد شباب ماسبيرو، قائلة "البابا فوق رؤوسنا جميعا وكلنا نحبه ونقدره وكلمته سيف علي رقابنا ولكنه لم يكن متواجدا معنا، وشاهد ما حدث مساء أمس الاثنين، من إطلاق النار وإلقاء زجاجات المولوتوف، ونحن كإتحاد شباب ماسبيرو لن نفض الاعتصام لأي سبب من الأسباب، حتى يتم تنفيذ كافة مطالبنا وعودة حقوقنا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل