المحتوى الرئيسى

خواطر اقتصادية

05/14 23:44

مليونية في التحرير للإنتاج وذلك في الوقت الذي نعيش فيه اوضاعا اقتصادية صعبة وحرجة يعاني منها الجميع وسوف تزداد هذه المعاناة مع الأشهر القادمة وفقا لما أعلنته حكومة الدكتور عصام شرف مرات تعددت المظاهرات المليونية منذ بدأت ثورة25يناير كل يوم جمعة وتنوعت أهدافها من أجل الإصلاح السياسي والمزيد من الحريات والتحولات الديمقراطية والمطالبة بتغيير وزراء ومحافظين بتهمة الفساد او الانتماء للنظام السابق وحققت غالبية هذه المظاهرات بعض اهدافها بالفعل عديدة.. ولو تمت تلبية جميع المطالب الفئوية المشروعة فيمكن ان يكسر العجز حاجز10%, ولكي يبقي عجز الموازنة علي ما هو عليه ولايزيد فإننا نحتاج10 مليارات دولار ومازالت الحكومة تجري مفاوضات شاقة للحصول علي قروض من البنك الدولي أو دول خليجية وكان د.سمير رضوان وزير المالية واضحا عندما نفي وجود اي نية لفرض ضرائب جديدة, ولكن نتيجة لتباطؤ الاقتصاد بعد ثورة25 يناير والمطالب الفئؤية وتباطؤ الأداء لن تستطيع الحكومة تحقيق كل ما تطمح اليه ولكنها ستسعي جاهدة لتحقيق اقصي ما يمكن تحقيقه, ولذلك فان هذه الظروف الاقتصادية الصعبة تفرض علي كل المصريين المشاركة ليس بالكلام والشعارات ولكن بالعمل الجاد والعودة للانتاج وزيادته في كل مواقع العمل وتهيئة المناخ المناسب لجذب الإستثمارات وتنشيط السياحة والحد من الوقفات الاحتجاجية التي تؤثر علي عجلة الانتاج وتفرض الأوضاع الاقتصادية الحرجة علي منظمي المظاهرات المليونية في ميدان التحرير الدعوة لمظاهرة مليونية للإنتاج بمشاركة شباب الثورة والقوي السياسية واساتذة الاقتصاد ورجال الدين والوزراء واعضاء منظمات وجمعيات رجال الأعمال وإتحاد الصناعات والغرف التجارية والصحافة والاعلام ويكون هدف المظاهرة واضحا: الدعوة للإنتاج وتأجيل المطالب الفئوية حتي يصل الاقتصاد المصري الي بر الأمان. المزيد من أعمدة عادل إبراهيم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل