المحتوى الرئيسى

> لقاءات مشتركة بين الأزهر والكنيسة لتوعية الشباب بخطورة الفتنة

05/14 21:07

أعلن د.محمود عزب مستشار شيخ الأزهر للحوار أن دور بيت العائلة المصري لم ينته في قضية الفتنة الطائفية بعد إصدار توصيات بخصوص مواجهة أحداث إمبابة وأنه سيتم عقد لقاءات أسبوعية لتوعية الشباب بخطورة الفتنة الطائفية وكيفية مواجهتها. وقال عزب: «هناك وسائل تم التوافق عليها بين الأزهر والكنائس لدعم الوحدة الوطنية ومنع تكرار حوادث الفتنة الطائفية من أهمها تكوين لقاءات أسبوعية والتوجه لوسائل الإعلام لنشر القيم العليا في الإسلام والمسيحية المتفق عليها والتي تصون للإنسانية كرامتها، بالإضافة إلي عقد لقاءات دورية تناقش مسائل الاحتقان وأسبابها ودراستها دراسة موضوعية دقيقة واقتراح الحلول لها، مع تنفيذ ما يخص بيت العائلة في هذا الشأن. وأضاف أن الأزهر والكنائس توافقا علي ضرورة تفعيل الخطاب الديني الوسطي المعتدل علي المستوي المسيحي والإسلامي وبث ذلك في وسائل الإعلام، واللقاء مع الشباب من الجانبين والتواصل معهم، والإجابة عن أسئلة الشباب فيما يتعلق بالعلاقة بين أتباع الأديان، ودراسة مستمرة يوميا لأسباب الفتنة الطائفية ورصد ما يدور يوميا علي أرض الواقع من احتقانات للوقاية وتلافي أحداث الفتنة الطائفية قبل وقوعها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل