المحتوى الرئيسى

بعد حبس رئيسه..اتحاد العمال لازال ينفق أموال العمال على مناهضي الثورات

05/14 20:51

الإتحاد يستضيف وفود النقابات العربية الرسمية التي تقف ضد الثورات العربيةفي الوقت الذي تنظم فيه أنظمة ليبيا واليمن وسوريا المذابح ضد الثورات الشعبية يستضيف اتحاد العمال الرسمي ورئيسه بالإنابة إسماعيل فهمي ـ بعد حبس رئيسه حسين مجاور ـ وفود اتحادات العمال العربية الرسمية خلال مؤتمر العمل العربي والذي تبدأ أعماله غدا الأحد. ويتكفل الاتحاد الرسمي بإقامة أعضاء الوفد النقابية العربية والتي تضم حوالي 60 عضوا في فندق شيبرد بالقاهرة طوال فترة المؤتمر الذي يمتد خمسة أيام ومتوسط إقامة الفرد الواد في الفندق حوالي مائة دولار وبذلك تتجاوز تكلفة إقامة الوفود التي يدفعها الاتحاد من أموال العمال ثلاثين ألف دولار إلى جانب التكاليف الأخرى.ويحضر المؤتمر وفود من النقابات الرسمية بسوريا واليمن وليبيا والتي تتخذ مواقف متواطأة ضد الحركات الشعبية في تلك الدول وتدعم أنظمة الأسد والقذافي وصالح في سياستها الدموية ضد الثوار في تلك البلاد. وكان حسين مجاور رئيس الاتحاد الرسمي للنقابات قد حبس احتياطيا في القضية المشهورة بموقعة الجمل للاشتباه بتورطه في تنظيم أعمال البلطجة ضد الثوار فضلا عن ضلوعه في تنظيم مظاهرات تأييد مبارك أثناء الثورة.من جانبه أصدر الاتحاد المستقل للعمال بيانا رحب فيه بالفود العربية المشاركة في المؤتمر على أرض العروبة والحرية والثورة ودعاها لرفض استضافة الاتحاد الرسمي الذي وقف ضد الثورة وشارك في قتل الشهداء وحبس رئيسه.واعتبر تلك الاستضافة استخفافا بمشاعر الطبقة العاملة المصرية. وكان اتحاد العمال محل نقد دائم من الحركة العمالية ونشطائها بسبب الإنفاق ببذخ على المؤتمرات في الداخل والخارج في نفس الذي كان يتجاهل فيه مطالب العمال واحتجاجاتهم ويعارضها رغم أن موارد الاتحاد الرئيسية هي اشتراكات العمال التي تحصل لصالح التنظيم النقابي الرسمي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل