المحتوى الرئيسى
alaan TV

مرض الايبولا يقتل طفلة في أوغندا وتوقعات بمزيد من الاصابات

05/14 18:27

كمبالا (رويترز) - قتل فيروس الايبولا النادر طفلة أوغندية في الثانية عشرة من عمرها وقال مسؤولون صحيون يوم السبت انهم يتوقعون المزيد من الاصابات بهذا المرض القاتل.وقال انتوني امبوني مفوض الحكومة لصحة المجتمع ان الطفلة من منطقة لويرو على بعد 75 كيلومترا الى الشمال من كمبالا توفيت في 6 مايو ايار في اول تفش للمرض في اوغندا منذ اربع سنوات.وقال "التحقيقات المعملية اكدت ان الايبولا هو السبب الاولي للمرض والوفاة. وبذلك تكون حالة واحدة قد ابلغ عنها لكننا نتوقع حالات اخرى."حالة واحدة تعتبر وباء لانه قادر على الانتشار بسرعة وقاتل بنسبة كبيرة."وكانت اخر مرة ظهر فيها مرض الايبولا - وهو مرض ينزف المصاب به غالبا بسرعة حتى الموت - في اوغندا قد شهدت وفاة 37 شخصا.وقال امبوني ان حالة الطفلة هي أقرب حالة اصابة الى العاصمة الاوغندية.واضاف ان المسؤولين الصحيين في اوغندا يتابعون حالة 33 شخصا كانوا على صلة بالطفلة.ولا يوجد علاج أو لقاح للايبولا الذي ينتقل بالاتصال الشخصي القريب وبحسب سلالة الفيروس قد يقتل 90 في المئة من المصابين به.وتتضمن الاعراض المبدئية للمرض الارتفاع الحاد المفاجئ في حرارة الجسم والضعف الشديد وألم العضلات والصداع والتهاب الحلق. ويعقب ذلك قيء واسهال وطفح جلدي وضعف وظائف الكلى والكبد الى جانب النزيف الداخلي والخارجي.وقال امبوني ان فرق الاستجابة العاجلة مستعدة للتدخل لعلاج المصابين بهذه الاعراض وحث الناس على عدم الفزع. وقال ان الفيروس الذي قتل الطفلة مؤخرا ينتمي لسلالة الايبولا السودانية ونسبة الوفاة جراء الاصابة به تتراوح بين 50 و60 في المئة.وسبب فيروس الايبولا وفاة العشرات في افريقيا وهو يهدد ايضا حيوانات الغوريلا النادرة الى جانب تهديده للبشر. ويعتبر فيروس الايبولا سلاحا ارهابيا حيويا محتملا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل