المحتوى الرئيسى

دفاع المتظاهرين بالمنصورة يطالب بحضور مبارك لمناقشته فى قتل المتظاهرين

05/14 18:42

- المنصورة- أ ش أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  قررت محكمة جنايات المنصورة، اليوم السبت، تأجيل نظر قضية قتل المتظاهرين فى أحداث ثورة يناير 25 إلى إلى جلسة 12 يونيو المقبل، لتحقيق طلبات المدعين بالحق المدنى، والمتهم فيها أحمد عبد الباسط مدير أمن الدقهلية السابق ومدير أمن الإسكندرية الحالى، و3 ضباط آخرين، بقتل 4 من المتظاهرين فى أحداث ثورة 25 يناير، والشروع فى قتل وإصابة 35 آخرين.وطالب المدعون بالحق المدني بإعلان الرئيس السابق حسنى مبارك لمناقشته فى تلك الأحداث أمام المحكمة، وكذلك إعلان وزيرى الداخلية الأسبق والحالى لسماع شهادتيهما أمام المحكمة، كما طالبوا بحضور اللواءات مصطفى باز مدير الأمن العام، ومصطفى باشا مدير المباحث الجنائية، ومحمد غازى مدير أمن الدولة السابق وقت الأحداث لمناقشتهم أمام المحكمة.كما طالب المدعون بالحق المدنى ضم التقارير الأمنية الخاصة بالمجنى عليهم، والتى لم يسبق ضمها، وكذا ملف القضية رقم 1227 لسنة 2011 المتهم فيها رئيس الجمهورية ووزيرا الداخلية السابقين، وإعادة عرض من لم تستقر حالتهم الصحية من المصابين على الطب الشرعى، وضم ملفات عهدة الذخيرة الخاصة بالأمن المركزىبالدقهلية خلال أحداث 25 يناير إلى أوراق القضية.وكانت المحكمة، فى جلستها، برئاسة المستشار منصور صقر، وعضوية المستشارين أحمد الشافعى وشريف قورة، قد عقدت جلستها التى تعد الأولى فى سير القضية لمدة نصف ساعة، وسط إجراءات أمنية مشددة. وكانت النيابة العامة قد أمرت فى وقت سابق بإحالة كل من أحمد عبد الباسط مدير أمن الدقهلية "السابق" والإسكندرية الحالى، وعادل البربرى رئيس قطاع الأمن المركزى بالدقهلية، والرائد محمود مصطفى صقر بشرطة تنفيذ الأحكام بقسم أول المنصورة، والنقيب حسام عبد الرحمن بدوى الضابط بالأمن المركزى؛ إلى المحكمة، بعد توجيه الاتهام لهم بقتل أربعة من المتظاهرين فى أحداث 25 يناير، والشروع فى قتل وإصابة 35 آخرين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل